في زمن الكورونا: مصرية قتلت رضيعتها بطريقة بشعة ثم إنتحرت

0

الدبور – في زمن محاربة فيروس الكورونا، وفي الحرب القائمة للقضاء على هذا الوباء، أقدمت ربة منزل مصرية في العقد الثالث من العمر على الانتحار، بعد قيامها بقتل طفلتها الرضيعة رمياً من الطابق الرابع لتسقط جثة هامدة، ثم لحقتها بالقفز لتلفظ أنفاسها بجوارها أسفل العقار المقيمة به.

في قسم شرطة قلين بمحافظة كفر الشيخ، كان البلاغ الرسمي بسقوط ربة منزل وطفلتها جثتين، لينتقل رجال الأمن والبحث الجنائي لمقر الواقعة، لاتخاذ الإجراءات اللازمة.

وبالمعاينة وجمع المعلومات، تبين قيام الزوجة بإلقاء طفلتها التي لم يتجاوز عمرها 30 يوماً، ثم قامت بإلقاء نفسها من الطابق الرابع، لتسقط جثة هامدة بجوار جثة رضيعتها.

كما تضمنت التحريات معاناة الأم من حالة نفسية خلال الفترة الماضية، ولجوئها إلى أكثر من طبيب نفسي، إلى أن كانت المفاجأة بانتحارها مع طفلتها، ليتم وضع جثتيهما في المستشفى الحكومي لتقرر النيابة العامة دفنهما بعد الانتهاء من التقرير الطبي.

إقرأ أيضا: ضابط إماراتي: ضربة جديدة على رأس ولي عهد أبوظبي بن زايد

قد يعجبك

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.