إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

مراهقة لم تتحمل الحجر الصحي.. فانتحرت.. شاهد

0

الدبور – في مأساوي أقدمت مراهقة على قتل نفسها لأنها لم تتحمل الحجر الصحي لحمايتها من ، وللحفاظ على صحتها وصحة عائلتها و المحيطين بها.

وكشفت عائلة الشابة البريطانية إيميلي أوين، البالغة من العمر 19 عاما، إنها كانت تعاني من « عالمها، وإلغاء الخطط ولم تتحمل أن تظل عالقة في الداخل».

وحذرت إيميلي المقربين لها قبل أيام من انتحار أعداد كبيرة من الناس خلال تفشي هذا الفيروس.

وتوفيت إيميلي، التي كانت تخطط للعمل التطوعي لمساعدة الآخرين الذين يكافحون من أجل التأقلم، في المستشفى يوم الأحد بعد أن عثر عليها في حالة حرجة يوم الأربعاء 18 مارس.

وكانت المراهقة قلقة في شأن الفيروس وآثار العزلة على العقلية، وتشتبه عائلتها في أن من المجهول ربما دفعها إلى الانتحار.

إقرأ أيضا: شاهد كيف أنقذت طفلة أردنية والدها من الإعتقال لأنه خرق قرار حظر التجول، فيديو أبكى الجميع

قد يعجبك

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد