سلطنة عمان تتجه لإتخاذ خطوات مشابه لما قامت به الكويت بعد نجاحها في الحد من إنتشار كورونا

1

الدبور – سلطنة عمان في طريقها لفرض خطوات أكثر صرامة لمكافحة غنتشار فيروس كورونا في السلطنة، خطوات كالتي قامت بها دولة الكويت، بالإضافة للإجراءات المشددة التي إتخذتها منذ اليوم الاول لظهور إصابات بالفيروس.

حيث قال  الدكتور أحمد بن محمد السعيدي وزير الصحة أن هناك إمكانية اتخاذ قرارات أكثر صرامة في التدابير الخاصة باحتواء فيروس كورونا.

وأوضح في مقابلة له مع التلفزيون الكويتي بأن السلطنة لم تقرر فرض حظر التجول بعد، لكن هناك إجراءات أصدرتها، منها تقليص عدد العاملين في القطاع الحكومي إلى 70% ، قائلا” ربما تشهد الاجتماعات المقبلة إصدار قرارات أكثر صرامةً”، مشيرًا إلى قرار إيقاف جميع الرحلات الدولية بالإضافة إلى الداخلية الذي بدأ تطبيقه اليوم الأحد.

وناشد الوزير جميع المواطنين بالاستماع  للإرشادات الطبية واتباعها، مُشيرًا إلى أن هناك سعيًا دائمًا للتثقيف والتوعية الصحية .

إقرأ أيضا: كويتية بلا إنسانية ولا أخلاق تعنف إبنتها في بث مباشر بشكل مروع وتطلب منها الإنتحار!!

وأوضح  الدكتور السعيدي بأن السلطنة ستصدر قرارات مشابهة لما اتخذتها دولة الكويت الشقيقة، مُؤكدًا بأنه سعيد جدًا بتناقص عدد الحالات فيها.

يُذكر أن السلطنة إتخذت مجموعة من القرارات مؤخرا، و تمثلت في فتح حساب مصرفي لتلقي التبرعات الماليّة تحت إدارة وزارة الصحة، وستعلن الوزارة عن تفاصيل هذا الحساب. و تفعيل قطاع الاستجابة الطبيّة والصّحة العامة، وقطاع الإغاثة والإيواء.

إقرأ أيضا: بعد سنوات من التطبيل لمنشار سموه: معاقبة صالح المغامسي لأنه تجرأ وطلب العفو عن المسجونين!!

بالإضافة إلى تعليق جميع رحلات الطيران الداخليّة والدولية من مطارات السلطنة وإليها ابتداءً من الساعة الثانية عشر ظهرَ يوم الأحد الموافق 29 مارس 2020م، وتُستثنى من ذلك التعليق رحلات محافظة مسندم ورحلات الشحن الجوي

وحقق دولة الكويت نجاحا ملحوظا في تقليص عدد الإصابات و الحد من إنتشار الفيروس، وإرتفاع ملحوظ في عدد الحالات التي تعافت من المرض في الفترة الاخيرة، الامر الذي لفت إنتباه الكثير من الدول وأثنى عليه العديد من المسؤولين.

قد يعجبك

قد يعجبك ايضا
تعليق 1
  1. أمير الخليج يقول

    ننتظر تعليقات المرتزقه أمثال هزاب و سوق الطويل – كريتر-عدن بما تنطق به ألسنتهم

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.