ناشط عماني يحذر من شحنة معقمات وصلت سلطنة عمان من الإمارات، تسبب هذا الامر!

1

الدبور – حذر ناشط عماني على مواقع التواصل الغجتماعي وعلى إطلاع من المعقمات التي وصلت إلى سلطنة عمان قادمة من الإمارات، بأنها مغشوشة، وتسبب حساسية بالجلد، وحذر من إستخدامها بناء على حقائق نشرها على صفحته على موقع تويتر.

وقال الناشط العماني المعروف و الذي يغرد باسم أبومستهيل، بتغريدة لسعها الدبور ما نصه: “#عمان_تواجه_كرونا يا أخواني ننصحكم لأجل سلامتكم (المعقمات) المستوردة من #الإمارات غير مفيده وضاره ومغشوشه”

و أضاف بتغريدته حادثة حصلت قبل فترة في السلطنة لمواطن عماني، حيث قال ما نصه: “والمواطن الذي أنفجرت العبوه وأحترقت سيارته وبيته كان من هذه العبوات المستوردة قاموا بتصنيع معقمات بمئات الآلاف في ثلاث أيام وطبيعي أنها مغشوشة الماء والصابون أفضل منها وأسلم”

- Advertisement -

إقرأ أيضا: تصريح مخيف أثار ضجة واسعة: نيويورك تعلن دفن ضحايا كورونا بالحدائق العامة!

و أضاف الناشط العماني أبومستهيل بتغريدة ثانية تعقيبا على ما نشره، كما لسع الدبور ما نصه: “ولأزيدكم لا يمكن أن تُصنع معقمات أصلية بمئات الآلاف في ضرف ٣ أيام هناك شركات بدبي أستخدمت جل الحلاقه وزادت عليه مواد كحولية وأنتجته على أنه معقم وهناك مصانع صدرت لنا معقمات وهي ليس مصانع أدوات طبية هذه المعقمات تخلق مشاكل بالجلد وبكلام أحد الدكاترة أن الماء والصابون افضل بكثير”

وعلق النشطاء على التغريدة، حيث قال ناشط ساخرا من الإمارات ما نصه: “من يجد آثار على عمق 3 سنتمتر من العصور المطحونيه ماهي غريبه عليه يصنع معقمات بالآلاف في 3 دقائق حقيقه وليست خيال”

بينما قال آخر ما نصه: “هناك الكثير من المعقمات التي تم التنبيه لخطورتها لأنها غير مطابقه للمواصفات والمقاييس الخليجيه وتم سحبها من الأسواق وهي من إنتاج الإمارات والسعوديه”

وقال ناشط ساخرا أيضا ما نصه:” كي هو شي يجي من عندهم ما مغشوش حتى هم بكبرهم مغشوشين عاد جات ع معقمات”

يذكر أن مثل تلك المنتجات يمنع بيعها في الإمارات، وتصنع فقط للتصدير للدول الخليجية ومنها سلطنة عمان و الكويت و السعودية، وأثيرت ضجة واسعة قبل فترة على كم هائل من البضائع الفاسدة و المغشوشة، وصادرت السلطات العمانية الكثير منها ومنعت إستيرادها إلى السلطنة.

قد يعجبك

قد يعجبك ايضا
تعليق 1
  1. أمير الخليج يقول

    ننتظر تعليقات المرتزقه والشحاتين أمثال هزاب و سوق الطويل – كريتر-عدن بما تنطق به ألسنتهم لأنهم لا يرضون أن تظهر عيوب في منتجات معزبهم وسوف يكذبون الخبر

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.