إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

لماذا يبحث الشاهين العماني عن “نعجة” من بين ال 10 آلاف رأس غنم التي وصلت سلطنة عمان؟

الدبور – يبحث المغرد الناشط العماني المشهور في سلطنة عمان ومنطقة الخليج عن “نعجة” من بين ال ١٠ آلاف رأس غنم كانوا قد وصلوا السلطنة مع دخول شهر رمضان المبارك، ولكن ما الذي يريده الشاهين العماني الذي اشتهر بدفاعه القوي عن سلطنة عمان ضد الهجمات المستمرة منذ حصار قطر تقريبا؟

الشاهين العماني يبحث عن النعجة ليرسلها لصفحة على موقع تويتر نشرت تغريدة لموقعها والذي يطلق عليه (ADHRB) وهو يعني بالحرية وحقوق الإنسان في البحرين، ولكنه يتحدث بالتغريدة عن قمع الحريات في سلطنة عمان.

حيث جاء بالتغريدة التي رد عليها الشاهين العماني ما نصه: “إطّلع على النشرة الإخبارية الأسبوعية لـ @ADHRB وأبرز ما جاء فيها: إنتهاكات ممنهجة لحرية التعبير في سلطنة عم#عمان

ليرد الشاهين العماني كما لسع الدبور ما نصه: “اليوم وصلت ١٠ آلاف من الأغنام على متن سفينة الي ميناء السلطان قابوس بمسقط فسأبعث بمقالكم هذا لراعي الغنم لعله يجد نعجة أو صخلة أو تيساً يصدق ما جاء فيه من اكاذيب قديمة اما انا اكتفي بردي على مقالكم السابق والذي قبله،،، ولا إضافة”

وعلق النشطاء على التغريدة، فمنهم من إتهم بن زايد ولي عهد أبوظبي بالوقوف وراء التغريدة مع ان الصفحة مختصة بحقوق الإنسان في البحرين كما تعرف عن نفسها بأنها صفحة أمريكية لحقوق الإنسان و الحريات في البحرين.

ومنهم من خرج ليناقش مسألة الأغنام  والميناء، وسعر كيلو اللحمة، وجودة الأغنام، مع أن التغريدة كانت ساخرة وجاءت كرد على إتهامات باطلة ناقشها الشاهين العماني بتغريدات سابقة وردود سابقة على نفس الصفحة، التي يبدو إنها إتهمت السلطنة بنفس الإتهام من قبل وكان الشاهين لها بالمرضاد.

إقرأ أيضا: الشاهين العماني يخرج دفعة من المعهد العالي لتربية النابحين ويوزع عليهم شهادات معتمدة و مصدقة!!

قد يعجبك ايضا
2 تعليقات
  1. Avatar of أمير الخليج
    أمير الخليج يقول

    ننتظر تعليق المرتزق والشحات والمطبل هزاب بما ينطق به لسانه وبما يدافع عن معزبه.
    كل ما ينشر موضوع عن عمان نرى هزاب ينبح من قبل معزبه كأنه خادم بيد معزبه يحركه وقت ما شاء وهذا ما رأيناه

  2. Avatar of الشاهين الزطي
    الشاهين الزطي يقول

    مفساك اخي العزيز

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد