مشهد مرعب: إمرأة عارية تماما في الشارع وبيدها شيء غريب شاهد

0

الدبور – في مشهد غريب ومرعب بنفس الوقت، ضبطت الشرطة الأوكرانية سيدة عارية تهيم على غير هدى في الشوارع ، حاملة بيدها سكينا دامية و باليد الأخرى كيسا به رأس ابنتها.

المشهد المرعب حدث في مدينة “خاركيف” يوم 30 أبريل المنصرم ، ويتعلق الأمر بـ”تاتيانا بيانوفا” البالغة من العمر 38 عاما ، ومهنتها عاملة نظافة، وهي أم للضحية “كريستينا” ذات الـ 13 ربيعا.

وكان خال الفتاة هو من بلغ عن الجريمة ، عندما اكتشف جثة ابنة أخته بدون رأس داخل الشقة التي يتقاسمها معهما.

ولم تتوصل الشرطة حتى الآن للدافع الذي جعل هذه الأم تطعن ابنتها 20 مرة بالسكين قبل أن تقطع رأسها، وما تزال التحقيقات جارية.

- Advertisement -

أما الجيران فلم يتعافوا بعد من هول الصدمة ،لأن معرفتهم بالأسرة تجعل الجريمة غامضة تماما بالنسبة لهم حسب الشهادات التي أدلوا بها لـ”ذا صن”.

فقال أحد الجيران عن الأم:”لم تكن مدمنة مخدرات أو كحول ، كانت تشرب في أيام العطل ، لكننا جميعا نفعل ذلك”.

كما صرحت قريبة من العائلة :”لا أصدق أن تاتيانا تستطيع فعل هذا،إنها أم قد تزحزح جبلا من أجل ابنتها. لقد حدث شيء ما في المنزل ،أحدهم خدرها أو ما شابه .”

كما شهد باقي الجيران بأن الأسرة رغم “فقرها” كانت “ودودة وعادية”، وأن الضحية كانت “مرحة وطيبة وتذهب إلى المدرسة” ، و نفى سكان العمارة صدور أي صوت مشبوه من شقة الأسرة ليلة الجريمة.

قد يعجبك

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.