ناشط كويتي: هذا ما يحدث في مدارس الكويت التي تحولت لمراكز إيواء.. شاهد الفيديو

0

الدبور- نشر ناشط كويتي فيديو قال إنه إهداء لوزير التربية في دولة الكويت لما وصل به الحال في مدارس الكويت التي تم تخصيصها لمراكز إيواء للعمالة الوافدة.

ويظهر في الفيديو العمالة المصرية الوافدة حولوا مسرح احد المدارس إلى صالة للرقص الشرقي، ومنهم من يجلس على الأرض ومنهم من يتمشى، واستفز الفيديو الناشط، على إعتبار أن مرافق المدارس يتم تدميرها من قبل العامالة الوافدة التي تسرح وتمرح داخل المدارس كما تشاء.

وعلق الناشط على الفيديو بقوله: “وزير التربية هذا المقطع اهداء لك قمة المسخرة هذا المكان لأحدي صالات الألعاب في مدارس الايواء ماحترمو الشهر الفضيل ولا البلد ولا أهلها نتمني منك أخذ اجراء سريع”

واختلف النشطاء على الفيديو، فمنهم من دافع، وقال لا شيئ في الفيديو ومنهم من هاجم العمالة وما تقوم به، ومنهم من رأى انهم في الحجر الصحي وهو أشبه بالسجن فماذا تريد منهم أن يغعلوا.

حيث علق أحدهم على فيديو الناشط الكويتي فايز الميموني بقوله ما نصه: “مع احترامي لشخصك لكن اشوفه ابسط حقوقهم يستمتعون بالطريقه اللي تعجبهم بالذات انو الحجر طول وبخصوص احترام الشهر الفضيل هذا وازع ديني داخل كل شخص مايجي بالقوه الجبريهه لان حتى العايله الوحده لازم يكون فيها شخص يحب يستمتع ويغني ويرقص ف ماله شغل وزير تعليم او غيرهه وشكراً لك .”

- Advertisement -

بينما قال ناشط كويتي ما نصه: “ياحكومة يانواب الامة شنو الفوضئ  والعبث بمرافق المدارس آين المسؤول والله حرام نشوف مدارس عيالنا حولوها مراقص ومصخره في شهر رمضان انا اعتبر هذا الفعل استهزاء بالدولة والشعب من الوافدين والمخالفين القانون ارجو التحرك باسرع وقت ممكن كافي لاتقهرونا….”

إقرأ أيضا: أم في الكويت تلقي بمولودها مع الحبل السري بلا رحمة في رمضان

بينما علق أخر على عدم إحترامهم للشهر الفضيل وإستهتارهم بخطورة الفيروس، حيث قال ما نصه: “فالينها ونسيوا كم هو مرعب هذا الفيروس ، وهل وجود هذا المكان حيحميهم من كرونا .اتقوا الله مع الشهر الفضيل و تقربوا إلى الله بدعوه ولا بركعة”

قد يعجبك

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.