ضربة موجعة على رأس بن زايد في العشر الأواخر من رمضان (فيديو)

0

الدبور – تلقى بن زايد في ليبيا، من سسلة الضربات التي تلقاها في الفترة الاخيرة، وأفقدته توازنه في ضل الأزمة المالية التي تواجها الإمارات منذ فترة.

فقد أعلنت قوات حكومة الوفاق الليبية، الإثنين، سيطرتها بشكل كامل على قاعدة الوطية الجوية الاستراتيجية، جنوب غربي العاصمة طرابلس، والتي كانت تعد آخر تمركزات الجنرال الانقلابي “خليفة ” في الغرب الليبي.

جاء ذلك في تصريحات أدلى بها اللواء “أسامة الجويلي”، قائد المنطقة الغربية في القوات الحكومية، لقناة ليبيا الرسمية (حكومية).

وقال “الجويلي”، إن عملية السيطرة على قاعدة الوطية (140 كلم جنوب غرب طرابلس) تمت بشكل سريع ومدروس وبدون خسائر في قواتنا.

وفي السياق، قال الناطق باسم المركز الإعلامي لعملية بركان الغضب “مصطفى المجعي” لقناة “فبراير الخاصة” إن عملية تحرير الوطية هي بداية لعمليات عسكرية أوسع وأشمل.

- Advertisement -

إقرأ أيضا: الكويت توقف مصريا بتهمة الإساءة إلى دولة قطر على مواقع التواصل

وفجر الإثنين، أعلنت قوات حكومة الوفاق الليبية، تدمير ثالث منظومة دفاع جوي روسية من طراز “بانتسير”، كانت في طريقها لدعم “حفتر”.

وأظهر مقطع مصور تم التقاطه صباح الإثنين من داخل قاعدة الوطية الجوية، ونشرته قناة “فبراير” الليبية (خاصة) انتشار آليات تابعة لقوات الحكومة الليبية وهي تحكم سيطرتها على نقاط القاعدة الاستراتيجية.

وظهرت آليات وطائرة حربية مدمرة لميليشيا “حفتر” على أطراف الطريق داخل القاعدة، بالإضافة إلى تحصينات ودشم.

وتشير المشاهد في المقطع إلى أن انسحاب ميليشيا “حفتر” جرى سريعا، تاركة وراءها كل شيء.

ومنذ إطلاق قوات حكومة الوفاق، عملية “عاصفة السلام”، في 25 مارس/آذار الماضي، اقتحمت قاعدة الوطية مرتين دون التمكن من السيطرة عليها، نظرا لحصانتها، واكتفت بتطويقها وقصفها جوا وبرا.

قد يعجبك

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.