وزير الداخلية الليبي يقصف جبهة قرقاش الإمارات: تدخلاتكم خبيثة وأموالكم فاسدة!

0

الدبور – وزير الداخلية الليبي رد في سلسلة تغريدات على قرقاش الإمارات، الذي نشر تغريدة يستجدي السلام بين ما أسماه الأطراف المتنازعة في ليبيا، وجاءت تغريدته بعد الضربة الموجعة على رأس ولي عهد أبوظبي بن زايد شيطان العرب، وخسارته الكبيرة في ليبيا وهروب المرتزقة وترك آليات ومدرعات خلفهم، دفع بن زايد دم قلبه فيها.

حيث قال قرقاش الإمارات بتغريدة له ليخفف من قساوة الضربة التي تلقاها بن زايد في ليبيا، قال ما نصه كما لسع الدبور: “الأزمة الليبية مستمرة منذ قرابة 10 سنوات. ولن تتاح لليبيين فرصة العيش في بلد آمن ومزدهر طالما أن الأطراف المتقاتلة تهدف إلى تحقيق مكاسب تكتيكية صغيرة وهي تجري وراء سراب النصر المؤقت، فلا بديل للعملية السياسية لإحلال الاستقرار الدائم.”

ليرد عليه وزير الداخلية الليبي، فتحي علي باشاغا، بقسوة على تغريدات وزير الدولة الإماراتي، التي حاول خلالها التدخل في الشأن الليبي، والتظاهر بحرص بلاده على العملية السياسية وضرورة وقف إطلاق النار.

وقال باشاغا في تغريدات لسعها الدبور، إن الأزمة الليبية، ما كانت لتكون أصلا لولا التدخلات الخبيثة للإمارات في الشؤون الداخلية للبلاد، وإرسالها الأسلحة وقيامها بشراء الذمم بالمال الفاسد، والتحريض على العنف.

وأضاف باشاغا في سلسلة من التغريدات على تويتر” كفاكم ضحكا على المغفلين، وتلاعبا بالألفاظ والموازين، وقلبا للحقائق، ولعبكم دور أبناء يعقوب، وادعاءكم البكاء على يوسف. سخَّرتمْ إعلامكم المضلل، ومالكم الفاسد، وخرقتم باستمرار قرارات الأمم المتحدة”.

ولفت باشاغا الانتباه إلى أن محاولات الإمارات ما هي إلا جزء من السعي وراء سراب حلم بمشروع ديكتاتوري آخر في المنقة، في إشارة للجنرال الإنقلابي خليفة حفتر.

إقرأ أيضا: ضربة موجعة على رأس بن زايد في العشر الأواخر من رمضان (فيديو)

قد يعجبك

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.