إمام مسجد يترك المصلين و يفر هاربا من الشرطة المصرية “أجري يا شيخ”! -(فيديو)

0

الدبور – يفر هاربا تحت عنوان إجري يا شيخ، تم تداول مقطع الفيديو على وسائل التواصل الإجتماعي بشكل واسع في أول أيام عيد الفطر المبارك في .

ويظهر فيه أحد ائمة المساجد بمصر وهو يفر هاربا بعد مداهمة الشرطة لتجمع مواطنين كان ينوي إمامته لصلاة العيد في مدينة نبروه بمحافظة الدقهلية المصرية، ويظهر الفيديوإمام المسجد وهو يركض  فور توقف عربة الشرطة بالقرب منه.

وكانت وزارة الأوقاف المصرية قد عممت منشورا حول ضوابط عيد الفطر المبارك، وتشغيل التكبيرات عبر مكبرات الصوت بالمساجد، على جميع الأئمة التواجد بمساجدهم من فجر يوم العيد ولحين الانتهاء من نقل تكبيرات العيد من إذاعة القرآن الكريم عبر مكبرات الصوت بالمساجد ومن يخالف ذلك يتحمل المسؤوليه كاملة.

وفر الشيخ محمود وترك المصلين الذين حثهم على أداء رغم الحظر، فور مشاهدته لعربة الشرطة، ولم ينظر خلفه، وتم القبض على عدد من المصلين ولم يعرف مصير الشيخ الذي هرب وتركهم إن كانت قد لحقت به الشرطة أم لا.

- Advertisement -

نحديث للخبر: قالت وسائل إعلام مصرية إن قوات الأمن ألقت القبض على إمام مسجد الذي ظهر في مقطع فيديو متداول بكثافة على مواقع التواصل الاجتماعي صباح عيد الفطر بينما يجري هاربا من الشرطة لإقامته صلاة العيد بالمخالفة للتعليمات.

وباستجواب ذلك الشخص، أشار إلى طلب بعض الصبية بمحيط سكنه أن يقوم بإمامتهم في صلاة عيد الفطر المبارك في ذات المنطقة محل إقامته، وفور علمه بمرور إحدى سيارات الشرطة فر هاربًا خشية ضبطه.

في الوقت ذاته قالت وزارة الأوقاف المصرية إن ذلك الشخص ليس إمام مسجد أو معينا في جداولها، وإنه على ما يبدو طالب ثانوي.

وقال مدير مديرية اوقاف الدقهلية، الشيخ “طه زياده” في بيان للأوقاف إن ما تم نشره علي بعض مواقع التواصل الاجتماعي فيس بوك بشأن ظهور أحد الأشخاص يهرول مرتديا الزي الأزهري بعد محاولته إقامة صلاة العيد بالمخالفة للتعليمات بجوار كوبري نبروه العلوي يعود لشخص ليس له علاقه بالأوقاف لا اماما ولاخطيبا وانما بالتحري تبين انه طالب في الصف الثالث الثانوي الأزهري واسمه محمود مجدي العشري وتم إخطار الجهات المعنية.

إقرأ أيضا: السيسي يفرج عن المجرم محسن السكري قاتل سوزان تميم، ويثير ضجة عارمة في الشارع المصري!

قد يعجبك

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.