لماذا تخشى الإمارات بكل ذبابها وجيوشها الناشط الشاهين العماني؟

0

الدبور – لماذا تخشى بكل قوتها ولجانها الإلكترونية، وأموالها الضخمة المخصصة للفتن و الشيطنة و المؤامرات في الدول الإسلامية و العربية، الناشط العماني المعروف باسم ، وتخشى تغريداته؟

للمرة العاشرة خلال أشهر قليلة يتم حظر حساب الشاهين العماني في موقع تويتر، ومن المعروف أن تويتر لا يقيد أو يحظر أي حساب إلا إذا وصله كميات كبيرة من التبليغاتـ فيقوم بتقييد الحساب كمرحلة أولى للتحقق من التبليغات المكثفة التي تصل دفعة واحدة وخلال ساعة فقط، الامر الذي قامت به الإمارات من جديد.

وقد تم تقييد حساب الشاهين العماني من جديد، ولا يستطيع النشر فيه، ويمكن الإطلاع عليه بعد ضغط الموافقة على الرسالة التي تخرج لك عند فتح صفحته، وقامت حملة كبيرة على تويتر في كالعادة وللمرة العاشرة أو أكثر لدعم حساب الشاهين الذي يشكل شوكة في حلوق آلاف الذي تفرغ لهذا الحساب.

ونشر الناشط أبومستهيل تغريدة يدعو فيها النشطاء لدعم هذا الحساب المهم، و الذي إن لم يكن يؤثر لما قامت جيوش الإمارات الإلكترونية بإرسال آلاف التبليغات ضده خلال أقل من ساعة واحدة.

وقال أبو مستهيل بتغريدته: #ادعم_شاهين_السلطنه يكون الدعم لحساب الشاهين بالتالي: – إلغاء متابعه ثم متابعه – رتويت عشر تغريدات أقل حاجه – لايكات أخبر من حولك إن كان بالتويتر نرجع حسابه حتى يلجم الحملات القادمة ويرميها في وجه ثعبان الفتنه

- Advertisement -

إقرأ أيضا: عميد المخابرات القطرية: لو قطر فعلت هذا الأمر لأصبح آل نهيان وأل مكتوم مشردين!

وقال الناشط بن سعيد أيضا: “ليس كأي حساب أنه عابر للقارات يمثلنا ويمثل كل مخلص وأمين تغريدته تسوى هاشتاق دول مارقه يتحدث فيوجع يبرهن بالادلة الدامغة استعادة الحساب سيوضح الحقائق ويكشف زيف المرجفين التائهين ادعموا الحساب بإلغاء المتابعة واعادتها والرتويت واللايك ونشر المحتوى

وقال ناشط أخر من سلطنة عمان أيضا: “#ادعم_شاهين_السلطنه ليرجع وتوقيت اغلاقه لا يخفى على متتبع الأحداث الحالية والهجمة المنظمة ضد السلطنة وآخرها الفبركة الخبيثة لضرب العلاقات الأخوية الشقيقة بين سلطنة عمان والمملكة العربية السعودية ولكن خاب وسيخيب كل مسعى خبيث وحاقد”

واصبح وسم “هاشتاق” إدعم شاهين السلطنة هو الأول في سلطنة عمان خلال ساعة من إنطلاقه، ويذكر أن حساب الشاهين تعرض لأكثر من مرة للتقييد، خصوصا وقت أطلاق أي حملة ضد السلطنة لمنعه من كشف الكثير من الحقائق ولغة العقل و المنطق التي يمتلكها، زجاءت هذه الحملة اليوم بعد نشر فبركة تسجيلات بن علوي، الفضيحة التي كشفت عورة بعمل تسجيلات ضغيفة الفبركة.

وقال الصحفي اليمني أنيس منصور أيصا على موضوع خوف الإمارات من حساب ناشط عماني: “حساب عماني بمقام جيش اشتهر بقوة الحجة والطرح وطلاقة اللسان، وسلامة الموقف، والالجام بالحق، و حسن التدبير ودهاء الرد ووضوح الرؤية وصلابة العزم.. جعل المصلحة العليا للشعب وللوطن في المقام الأول حساب @_FALCON_01  اصبح قوة مؤثرة في تويتر لهذا #ادعم_شاهين_السلطنه اتمنى دعمكم له”

 

ويعتقد الناشط العماني أبو مستهيل أن هناك حملات ضد السلطنة قادمة ولربما كان تقييد حساب الشاهين الذي يحظى بمصداقية وبمتابعين على تويتر داخل السلطنة وخارجها وحتى من الإمارات نفسها.

قد يعجبك

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.