في حادث مروع وفاة الإعلامية شيرين جمال بعد معاناتها من الاكتئاب

0

في حادث مروع، غيب الموت اليوم الثلاثاء، الإعلامية المصرية شيرين جمال، حسبما أكد أصدقاؤها على صفحاتهم الشخصية بمنصات التواصل الاجتماعي، بعدما نعاها عدد منهم.

وكتب الإعلامي مصطفى النادي، أحد أصدقاء المذيعة الراحلة، عبر صفحته الشخصية على ”فيس بوك“: ”الزميلة والصديقة صاحبة القلب الطيب شيرين جمال في ذمة الله“ وتابع: ”لله ما أعطى ولله ما أخذ وكل شيء عنده بمقدار إن العين لتدمع وإن القلب ليحزن وإنا لفراقك لمحزونون، ربنا يرحمك يا شيرين ويغفرلك ويرزقك الفردوس الأعلى“.

شيرين جمال تملكها حزن عميق قبل وفاتها، جعلها تفقد لذة الحياة بعد رحيل والدتها في آذار/مارس الماضي، فعكفت على كتابة عدد من المقاطع النثرية ترثو فيها أمها داعية الله أن تلتقي بها قريبا في سمائه، حتى فاضت روحها في حادث سير.

ولدت جمال بالعاصمة المصرية القاهرة، وتخرجت من كلية الإعلام قسم الإذاعة والتلفزيون جامعة القاهرة.
عملت المذيعة الراحلة كمذيعة اقتصاد لدى فضائية البغدادية منذ ال 20  تشرين الثاني/ نوفمبر عام 2010 وحتى الأول من كانون/ يناير لعام 2013.

وكتبت شيرين عددا من المقطوعات النثرية خلال صفحتها الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي ”فيس بوك“ وكان آخرها مقطوعة حملت عنوان ”ما بعد الهلاك“، وهي مقطوعة حملت الكثير من المعاني الحزينة والتي ترجح دخولها في حالة من الاكتئاب النفسي إثر وفاة والدتها.

- Advertisement -

نشرت جمال عقب وفاة والدتها بيومين مقطوعة نثرية بعنوان ”عندما رحلت أمي“ وكشفت فيها عن مقدار الحزن الذي أصابها نتيجة وفاة والدتها، وتطرقت لأنها كانت دائما تختلف معها، مضيفة: ”لم أكن الابنة الفاضلة، ولكنني أحببتك“.

وكانت الراحلة شاركت فيما يعرف بتحدي الخير كإعلامية مصرية والتكفل بعدد من الأسر، وتحدت الإعلامية بسمة وهبة وكابتن أحمد شوبير والمذيع محمد ترك.

وكانت الراحلة أجرت عملية جراحية قبل وفاتها وذلك وفقا لما أعلنته هي من خلال مقطع فيديو لها نشرته على صفحتها الشخصية بـ“فيس بوك“ قالت فيه: ”أنا أجريت عملية جراحية منذ أيام وباخد كمية أدوية كثيرة جدا بتضعف المناعة وبتأثر عليها“. وتابعت: ”أنا عارفة إن في ناس كتير بتمر بنفس الظروف، ده بخلاف الأمراض المزمنة وكبار السن من أهالينا“.

و شارك أحد أصدقائها ويدعى أحمد الفيزي صورتين للإعلامية، وأرفقها بتعليق قائلاً: ”إنا لله وإنا إليه راجعون.. توفت اليوم الصديقة والإعلامية شيرين الجمال في حادث أليم“. وتابع: ”أشهد لها بطيية القلب وحسن الخلق.. أبدا مكنتش تذكر حد بسوء ولسانها عفيف وتعاملها في منتهى الرقي والطيبة، ومتتأخرش بالنصيحة لو احتجتها“.

قد يعجبك

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.