السعودية العظمى تحرم صحفي يمني معتقل من تشييع جنازة شقيقته

0

الدبور – السعودية العظمى حرمت صحفي يمني وللمرة الثانية خلال إعتقاله من تشييع جنازة احد من أفراد عائلته، مملكة الإنسانية حرمت الصحفي من قبل من تشييع ولده وهذه المرة من تشييع شقيقته.

وكشف حساب “معتقلي الرأي”، المعني بحقوق الموقوفين في السعودية عبر “تويتر”، أن السلطات منعت الصحفي و الإعلامي اليمني المعتقل في سجونها مروان المريسي من المشاركة في جنازة شقيقته التي توفيت قبل يومين، بعد صراع مع المرض.

وهذه هي المرة الثانية التي يمنع فيها “المريسي”، من مشاركة عائلته في ظروف وفاة، بعدما حرم في يناير/كانون الثاني الماضي، من حضور جنازة نجله “سند”.

و”المريسي”، يعمل صحفيا وإعلاميا، وأب لثلاثة أبناء، ولد عام 1982، وبعد وفاة والده اضطر للسفر إلى السعودية؛ كي يعيل أسرته، فعمل محررا في مجلة بث، ثم انتقل للعمل معدا للبرامج في قنوات المجد الفضائية لمدة 12 عاما، كما عمل لفترة في قناة الرسالة.

وفي الأول من يونيو/حزيران 2018، أخذ “مروان” ابنه المريض للمستشفى وقضى هناك ليلا طويلا، ثم توجه إلى منزله ليأخذ قسطا من الراحة، وليرى أطفاله الذين تركهم عند جيرانه، وبينما هو عائد من المستشفى تفاجأ بأشخاص لا يعرفهم، أخذوه إلى مكان مجهول.

- Advertisement -

إقرأ أيضا: شاهد بالفيديو فتاة كويتية تتعرض للإغتصاب بعد وضعها في سجن الرجال!!

قد يعجبك

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.