ضربة ليبية مباشرة للسعودية، قرار أغضب السعودية العظمى “فيديو”

1

الدبور – في ضربة ليبية مباشرة للسعودية العظمى وبقرار أغضب ولي عهد ، قررت حكومة الوفاق المعترف بها دوليا، و الحكومة الشرعية في ، إطلاق اسم السلطان العثماني “” على أحد الطرق الرئيسية في مدينة تاجوراء بالعاصمة طرابلس.

وقال رئيس البلدية “حسين بن عطية”، إن إطلاق هذا الإسم يأتي عرفانا بدور السلطان العثماني في مساعدة أهالي طرابلس في تحرير المدينة من الغزو الإسباني خلال القرن الخامس عشر الميلادي. 

وأضاف “عطية”، في بيان على حسابه بـ”فيسبوك”: “قررت بلدية تاجوراء رسمياَ تسمية الطريق الذي يبدأ من منارة الحميدية الفنار وصولا إلى جزيرة الدوران المعروفة بجزيرة أسبان باسم طريق سليمان القانوني”.

ويأتي هذا القرار بعد إزالة السلطات السعودية اسم “سليمان القانوني” من أحد شوارع العاصمة الرياض، وهو القرار الذي أعقبه حملة سب وتشويه في وسائل إعلام سعودية ومواقع التواصل الاجتماعي هناك لسيرة السلطان العثماني، الذي يلقب بأنه أعظم سلاطين الدولة العثمانية.

- Advertisement -

إقرأ أيضا: نائب كويتي: تعرضت بلادنا للشتم من المصاروة، ثم يأتي البعض ليقول المصاروة أهلنا

ويشن الإعلام السعودي ووزراة الذباب حملة مسعورة على تركيا منذ فترة، زادت وتيرتها بعد سلسلة الهزائم التي حظي بها حليفهم حفتر في ليبيا بعد الدعم الذي قدمته تركيا للثوار، وتحرير عدة مناطق حيوية في ليبيا.

وعلق منذر آل الشيخ على قرار إزالة اسم سليمان القانوني من أحد شوارع الرياض بعد سنوات  بقوله: “إزالة اسم سليمان القانوني أول من وضع قانون للدعارة (قانون نامة قبطيان ولاية روم إيلي) يسر الخاطر وكم أتمنى أن تزال بقية الأسماء وتطهر مرافقنا من هذه الأسماء شكراً أمانة الرياض .”

قد يعجبك

You might also like
1 Comment
  1. Mohammedfadhil says

    تزوير بالحقائق أمر مشين ،، من مثل سليمان القانوني ف هذا الوقت ،،، اخزاكم، الله يا عملاء الصهاينة،،، وعبيد المال

Leave A Reply

Your email address will not be published.