كويتية سكرانة كسرت الحظر و قامت بفعل فاضح مع ضابط كويتي

0

الدبور – مواطنة كويتية كانت في حالة سكر شديد مع صديقتها الوافدة السورية، قامت بكسر الحظر الذي تفرضه السلطات في دولة بسبب جائحة كورونا، ولمحاولة منع إنتشار فيروس كورونا في البلاد، من ضمن الجهود الكثيرة التي تقوم بها للقضاء عليه لتعود الحياة لطبيعتها.

وكسرت الحظر و تصرفت بتصرف غير أخلاقي ووقح مع ضابط كويتي أوقفها وهي بحالة سكر مع صديقة سورية وافدة كانت معها في حفلة السكر التي أقامتها رغم ظروف البلد و العالم.

و لم تكتفِ المواطنة الكويتية التي ضُبطت في منطقة السالمية مع سورية في حال سُكر، بكسر الحظر، بل تطاولت على ضابط برتبة ملازم أول بكلمات بذيئة على شاكلة «تخسي، والله أوريك…»، وتقرّر احتجازها ومَنْ معها على ذمة التحقيق.

وروى مصدر أمني لـصحيفة «الراي» المحلية، تفاصيل الواقعة، وقال إنه خلال جولة تفقدية لدورية تابعة لأمن السالمية بقيادة ملازم أول بالقرب من دوار الجوازات، أبصر رجالها مركبة على متنها فتاتان تسير في وقت الحظر الجزئي، وعلى الفور تم استيقافها للتحقق من هوية مَنْ فيها، وبالاطلاع على هويتيهما اتضح أنهما مواطنة كويتية سكرانة وسورية، وبدا من تصرفاتهما أنهما في حال سُكر بيّن.

وتابع المصدر «بالتحقيق الأولي مع الفتاتين، أمسكت المواطنة بهاتفها ووضعته على أذنها مرددة (في ضابط قاعد… واسمه… ومو عاجبني)، وحين طالبها الضابط الذي كان يقوم بواجبه بركوب الدورية، أطلقت لسانها عليه وتمادت في حديثها أكثر، وقالت (تخسي)، إلّا أن الضابط أصرّ على تطبيق القانون بعد أن تجاوزت حدودها.

- Advertisement -

وأُحيلت إلى مخفر المنطقة، حيث أكملت وصلة الإهانة، قائلة (…، والله أوريك…)، وأُحيلت مع السورية على التحقيق، حيث سُجّلت بحق الأولى قضية سُكر وإهانة موظف عام وكسر الحظر، فيما تم تسجيل قضية سُكر وكسر الحظر ضد مرافقتها.

إقرأ أيضا: شاهد صورة نادرة لشريهان ترقص أمام أم كلثوم التُقطت قبل 49 عاماً

قد يعجبك

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.