شاهد لماذا صورة تاريخية للسلطان قابوس وأمير الكويت أثارت غضب الذباب الإماراتي؟

0

الدبور – صورة تاريخية أعاد نشرها ناشط للسلطان قابوس بن سعيد رحمه الله، سلطان سلطنة عمان برفقة أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد في مسقط، أثارت غضل الذباب الإماراتي، لانها أثارت عقدة النقص من جديد وتذكرهم بفشلهم الذي لا ينتهي.

ونشر الناشط العماني سيف النوفلي صورة ظهر فيها السلطان الراحل قابوس بن سعيد رحمه الله برفقة أمير الكويت الشيخ صباح الاحمد، وظهر في الخلف حكام الإمارات يجرون خيبتهم معهم، وعلق عليها بقوله: “صورة تذكارية للتاريخ فهل تذكركم هذه الصورة بشئ؟”

وعلق الكثير من النشطاء على الصورة وما تذكرهم به، وهي صورة لا تحتاج لأي تعليق فهي تتحدث وحدها بمجرد النظر فيها، وهي صورة ألتقطت وقت ضبط خلية التجسس الإماراتية في سلطنة عمان، التي كانت تسعى لإثارة الفتن وتمويل إنقلاب على السلطان قابوس، الذي أراد للسلطنة أن تكون مستقلة بقراراتها وتوجهاتها وبعيدة عن شيطنة بن زايد التي كانت في بدياتها.

إقرأ أيضا: صحافي عماني حضر جلسات محكامة خلية التجسس الإماراتية المتورط فيها عقيد إماراتي

- Advertisement -

وتدخل وقتها أمير الأنسانية الشيخ صباح الاحمد بعد إستجداء بن زايد و بن راشد له بالتدخل حتى لا يصعد السلطان قابوس ويفرج عن خلية التجسس ولا يتحدث بها في الإعلام، وبالفعل تدخل أمير الكوين ووافق السلطان على العفو عن بن زايد و بن راشد بعد مثولهم أمامه للإعتذار ودفع الدية.

إقرأ أيضا: شاهد: على خطى القذافي.. بن سلمان يستعين بالفتيات في الحرس الملكي

وعلق ناشط على الصورة وأرفق بها فيديو لوقت إلتقاطها، وقال كما لسع الدبور: “نعم تذكرنا بتوسط أمير #الكويت وشفاعته للجاسوس #مبز بعد اكتشاف خلية التجسس الإماراتية التي كانت تستهدف زعزعة الأمن والاستقرار وإسقاط نظام الحكم في #سلطنة_عمان حفظها الله”

وقال ناشط عماني أيضا: “نعم تذكرنا #بخائن الجيرة عندما جاء ذليلا ..طبعا بعد ما ذهب للملك عبدالله رحمة الله عليه فوبخه وطردة ..حينها ذهب لامير إنسانية متذلل لكي يسامحه ولي نعمته السلطان #قابوس رحمة الله عليه #خاب سعيه #الفاشل

قد يعجبك

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.