محامية كويتية: القانون الكويتي مليء بالتناقضات الفجة وتثير ضجة بهذا الطلب

0

الدبور – هاجمت محامية كويتية مثيرة للجدل القانون الكويتي وقالت في فيديو بثته على صفحتها إنه مليء بالتناقضات بما يخص الاحوال الشخصية و القانون الجنائي، وقدمت امثلة على ذلك.

حيث قالت المحامية الكويتية، دلال المسلم، الناشطة في مجال الدفاع عن حقوق النساء، إن قانون الأحوال الشخصية يسمح بتزويج الفتاة بسن 15 عاما وهو ما اعتبرته جريمة.

وتابعت: ”هناك تناقضات فجة حيث أن قانون الأحوال الشخصية يعتبر من يبلغ 18 سنة أنه لا يزال طفلا، فيما قانون الجزاء يقول إن كل فتاة بعمر 15 الى 21 عاما مارست المواقعة الجنسية فلا يعتد برضاها في ممارسة هذا الفعل ويأخذ المتهم مؤبد”

وطالبت محامية كويتية بإسقاط ولاية الزواج في الكويت بسبب هذا التناقض، ولاية الزواج يعني أن الأب أو  الأخ أو العم أو الوصي على الفتاة يحق له تزويج الفتاة، مع ان قانون الطفل يعتبر سن ال ١٥ عاما طفلة، ولكن قانون الاحوال الشخصية بنفس الوقت يسمح لها بالزواج، فكيف يسمح لطفلة بالزواج، في تناقض واضح.

واستغربت كيف قانون الجزاء يعتبر ممارسة الجنس مع فتاة من سن 15 الى 21 جريمة حتى لو برضاها، لأنه لا يؤخذ برضى الفتاة بهذا السن، وفي نفس الوقت يسمح لها بالزواج، طيب كيف؟

إقرأ أيضا: فيديو مؤثر عن كورونا في سلطنة عمان، بعد تسجيل أعلى حصيلة يومية للإصابات

والشهر الماضي أثارت تصريحات للمحامية الكويتية، دلال المسلم ضجة، حيث تحدثت في فيديو عن ضرورة أن تلزم المؤسسات الحكومية الكويتية الرجال بارتداء “الشورت” احتراما للذوق العام، مؤكدة على أنه من التناقض أن يظهر الرجل بالمايوه على البحر وتراه النساء.

وطالبت المسلم بمنع المايوه أيضا على الشباب، وذلك في أعقاب حملات أمنية موسعة قامت بها حكومة بلادها، واعتراضا على مقترح قانون تقدم به 3 نواب في البرلمان الكويتي، يقضي بتشديد الرقابة على الشواطئ والجزر، وتطبيق القانون على المخالفين.

قد يعجبك

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.