إنجاز سعودي جديد غطى على تحويل آيا صوفيا الى مسجد!

0

الدبور – إنجاز سعودي جديد في طريق رؤية ، وللتغطية على تحويل الى مسجد، الامر الذي أغضب بلاد الحرمين أكثر من الإحتلال، إحتفلت الصحافة و الإسرائيلية لوصول أكاديمي سعودي إلى صفحات مجلة عبرية تخرج من دولة الغحتلال.

فقد خصصت المجلة الأكاديمية الدورية “كيشر”، التي تصدرها جامعة تل أبيب الإسرائيلية، صفحاتها الأولى من عدد فصل الربيع، لنشر مقالة للباحث والأكاديمي السعودي، “محمد بن إبراهيم الغبان”.

ويعمل الغبان أستاذاً مشاركاً للغة العبرية والدراسات اليهودية في قسم اللغات الحديثة والترجمة، بكلية اللغات والترجمة، في جامعة الملك سعود. ووفق “كيشر” فإن هذه هي المرة الأولى التي يتم فيها نشر مقالة لسعودي في دورية أكاديمية إسرائيلية.

من جانبها أبرزت الإذاعة الإسرائيلية العامة، الإثنين، هذه الخطوة التي أقدمت عليها مجلة “كيشر” لكون كاتبه سعودي الجنسية، معتبرة أن نشر المقال يعكس مرة أخرى “التغيير في موقف السعوديين من (إسرائيل)”.

وأشارت إلى أن المقال تناول “تحسين صورة نبي الإسلام محمد في نظر الجمهور الإسرائيلي، وجاء فيها أن النبي محمد عليه الصلاة والسلام أقام علاقات طيبة مع اليهود، وأن الخلاف معهم كان على خلفية سياسية فقط وليس خلافاً دينياً”.

- Advertisement -

إقرأ أيضا: حملة إماراتية مسعورة ضد مفتي سلطنة عمان بعد مباركته عودة آيا صوفيا!

وأكد مراسل هيئة الإذاعة الإسرائيلية “روعي كيس” ،متحدثا عن إنجاز سعودي ،  أن نشر المقال يأتي على خلفية تسهيلات من قبل المملكة العربية السعودية و”رابطة العالم الإسلامي” لاستغلال التفاهم الديني وتوظيفه من أجل “التعاون مع اليهودية و(إسرائيل) من أجل السلام”.

واقتبست الإذاعة من مقال الباحث “الغبان”، أن “فرضيات خاطئة كثيرة عن تاريخ الإسلام اقترحها مستشرقون في القرن الماضي – جزء منها بالعبرية – أدت إلى فهم مغلوط للكتابات والمناهج الخاطئة وتأثيرات سلبية أثرت في باحثي الشرق من متحدثي العبرية في عصرنا”.

ونقلت الإذاعة عن البروفيسور الإسرائيلي، رئيس معهد روزنفيلد في جامعة تل أبيب، “رعنان راين” قوله: “إن أهمية المقالة تنبع قبل كل شيء من أن باحثاً سعودياً كبيراً يقرر نشر مقالة أكاديمية له في مجلة علمية يمينية إسرائيلية بهدف إزالة حواجز وتأليف القلوب بين الشعوب”.

قد يعجبك

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.