كاتب سعودي يهاجم مفتي سلطنة عمان، ويقول الصلاة في مسجد زايد حرام

0

الدبور – كاتب سعودي هاجم سماحة مفتي سلطنة عمان، الشيخ أحمد الخليلي، الذي يشهد له كبار العلماء المسلمين في العالم الإسلامي، بتغريدة وصف فيها أيضا الصلاة في مسجد زايد الكبير في أبوظبي بالباطلة وغير المقبولة شرعا.

فقد قال الكاتب السعودي محمد آل الشيخ بتغريدة لسعها الدبور من صفحته، مهاجما تحويل آيا صوفيا من متحف تدوسه الأقدام إلى مسجد يسجد فيه المسلم، قال ما نصه: “مفتي سلطنة عُمان أباضي المذهب والسؤال : هل تجيز فرقة الاباضية الصلاة في المساجد المبنية على القبور كما هو حال مسجد أيا صوفبا الدي صفق فضيلته لاردوغان عندما حوله من متحف لمسجد؟.”

آل الشيخ نسى أن مسجد الشيخ زايد الكبير في أبوظبي أيضا فيه قبر زايد نفسه، وبذلك هاجم مسجد زايد، وحرم الصلاة فيه، فرد خبثه عليه وعلى من يدفعون له، وهذا إن دل يدل على الذكاء الكبير الذي يتمتع به الذباب السعودي، ومنهم الكتاب في صحف معروفة.

وعلق الناشط العماني أبومستهيل على تغريدة آل الشيخ الذي يوصف نفسه كاتب سعودي ، وقال ما نصه: “حمد المزروعي قمت بتشغيل محمد ال الشيخ التغريده ب ٥٠٠ درهم، الآن محمد الشيخ شتم آل نهيان الله يحفظهم، وشتم كل المصلين الذين يصلون في مسجد زايد، فالمسجد به قبر وضريح زايد، وهذا يقول بما معناه أن صلاة الشعب الإماراتي حرام، قلنا لك يا حموده لا توظف (الحمير)”

إقرأ أيضا: الحزن يخيم على سلطنة عمان و قطر على أمير الكويت الشيخ صباح الاحمد

قد يعجبك

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.