معارض عماني لم يشمله العفو في سلطنة عمان يهاجم الإسلام في يوم عرفة ويثير ضجة

0

الدبور- مقيم في الخارج، ولم يشمله العفو في ، الذي أصدره مؤخرا بحق عدد من المعارضين المقيمين في لندن، وعادوا بالفعل إلى السلطنة قبل حلول عيد الأضحى المبارك، وهذا هو أول عيد سيقضونه في الوطن منذ سنوات طويلة.

ونشر المعارض العماني نبهان الحنشي تغريدة أثارت ردود فعل كثيرة، حيث إعتبرها البعض هجوما صيحا هذه المرة على الإسلام، بينما اعتبره البعض بحاجة لعلاج لان اسمه لم يكن ضمن من شملهم العفو السلطاني.

وقال معارض عماني نبهان الحنشي بتغريدة لسعها الدبور ما نصه: “من الطبيعي أن يعتبر الرجل أن دينه أفضل الأديان وآخرهم، طالما هذا الدين يتيح له السلطة المطلقة على المرأة والتزوج من أربع وأن يرث بمقدار حصتين أكثر من المرأة و و و”

وتفاعل النشطاء بالكثير من التعليقات التي هاجمته كالعادة، ولم يوافقه الرأي اح، حيث قالت له ناشطة ما نصه: “بالعادة أمرّ عابرة ع تغريداتك نبهان، رغم استقصادك إثارة الجدل واختيارك لمواضيع تخرج الحليم من حلمه…!! ماعلينا بالطويلة؛ خرجت م بلدك لأنّك معارض وهذا حقّك تديّنت بدين(الّا دين)وهذه حريتك لكن أن تستصغر دين الآخرين بتغريداتك الخاوية، وتنتهك حُرمات توجّهاتهم فهذا غير مقبول بتاتًا”

- Advertisement -

إقرأ أيضا: شاهد ماذا فعلت والدة المعارض معاوية الرواحي بعد وصوله سلطنة عمان (فيديو)

وقال آخر أيضا ما نصه: “المسأله مافيها طبيعي ولا مش طبيعي هذا شرع الله. وبعدين أنت حصرت الدين كله في الورث وبالنسبة لحق المرأة مافي دين أكرم المرأة وحفظ حقوقها أكثر من الاسلام. نصيحة راح تحاسب وحدك ماأحد بينفعك خفف من النظريات والفلسفة وراجع نفسك ربك أدرى بخلقه. البعض يفكر الطعن بالدين تحرر وتطور.”

وكان السلطان هيثم لن طارق قد أصدر عفوا شاملا عن عدد من المعارضين المقيمين في الخارج، وعادوا إلى سلطنة عمان الأسبوع الماضي، ولم يتعرضوا لأي مسائلة ولا تحقيق، ومنهم المعارض سعيد جداد، الذي إرتمى في حضن الإمارات، ونشر فيديوهات مفبركة وصلته من الإمارات عن لقاء بين القذافي و الوزير بن علوي للتآمر على السعودية لضرب العلاقات السعودية العمانية.

و نبهان الحنشي، هو كاتب وناشط حقوقي ولاجئ سياسي من عُمان. مقبم حاليا في بريطانيا. مؤلف ولديه خمس كتب تنوعت بين القصة القصيرة والرواية وكذلك أدب الرسائل.

قد يعجبك

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.