الامن يستدعي ناشط تونسي بسبب رسمة لصدام حسين على جدار منزله

0

الدبور – ناشط تونسي كتب على صفحته على موقع فيسبوك، إنه كان بإستضافة الامن وتم التحقيق معه بسبب صورة للرئيس العراقي الراحل صدام حسين، رسمها على جدار منزله.

و مثل الناشط بالمجتمع المدني، محمد الصالح الغربي، الإثنين، أمام النيابة العامة بتونس، على خلفية رسمه لصورة الرئيس العراقي الراحل، صدام حسين، على جدار منزله.

وأكد مصدر  أنه تم التحقيق مع محمد الصالح الغربي وأقر بأنه رسم صورة صدام حسين لأنه يعتبره رمزا عربيّا، وأن رسم الصورة لم يكن بخلفيات سياسية. ورجح المصدر، أن تتخذ النيابة العامة قرارا بمحو الصورة .

واستنكر الغربي، فتح التحقيق معه مُعتبرا أن ما قامت به العناصر الأمنية في حقه ”اعتداء على حرية التعبير“ و ”عودة إلى مربع التضييق“.

إقرأ أيضا: قائد عسكري ليبي: حكومة الإمارات سرطان في جسد الأمة العربية

- Advertisement -

وكتب محمد صالح الغربي تدوينة على صفحته في فيسبوك قال فيها “ كنت في ضيافة عناصر الأمن، كنت أحاول أن أفهم وأن أكون متساهلا معهم، بما أنني أعلم أنني لم أخالف القانون وأقول دائما أنه من واجبي تركهم يقومون بعملهم ”.

وأضاف“ اليوم بعد أن قمت برسم صورة صدام حسين حضرت سيارة الأمن لمنزلي ولا أعلم ما هي القضية التي رُفعت ضدي؟ ومن رفعها ؟.. بصراحة كل مرة أقول أن حرية التعبير عادت لمربع التضييق ثم أقول مستحيل يحصل هذا، لأنها المكسب الوحيد ”.

قد يعجبك

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.