سعيد جداد من داخل سلطنة عمان يدافع عن الإمارات ويهاجم الإمبراطورية العمانية “فيديو”

2

الدبور – يبدو أن سعيد جداد المعارض العماني الذي تعاون مع الإمارات ضد وطنه وضد سلطانه، باني سلطنة عمان الحديثة السلطان الراحل قابوس بن سعيد رحمه الله، و الذي كان يدافع عن الإمارات ويهاجم السلطنة من لندن.

بعد عفو السلطان هيثم عنه عاد ليدافع عن الإمارات من داخل السلطنة كما كان في الخارج، سعيد جداد لم يتراجع عن الدفاع عن من دعمه وصرف عليه وهو في لندن، ويبدو أن التعليمات مازالت تصدر له من الإمارات كما السابق، عندما سلمته المخابرات الإماراتية مقطع فيديو مفبرك لمكالمة مزعومة بين الوزير بن علوي و القذافي لضرب العلاقات بين السلطنة و السعودية.

فقد إنتفض سعيد جداد من فلم وثائقي يتحدث عن الإمبراطورية العمانية، ولم يعجبة الوثائقي عن الإمبراطورية العمانية،  حيث سرد الفلم تاريخ السلطنة بكل حرفية، واستعان بالمتخصصين من داخل السلطنة نفسها وليس من طاقم الجزيرة، ولكن الفلم لم يعجب صبي أبوظبي الذي لم يحافظ على عفو السلطان، وكتب ينتقد الفلم.

فقد كتب سعيد جداد تغريدة على حسابه فور عرض الفلم الوثائقي، ولم يجد في الفلم ما يمكن أن ينتقده به عن السلطنة، وإلا إنكشف أمره بعداوته لبلده وإخلاصه لأبوظبي، لم يجد إلا أن الفلم من إنتاج قناة الجزيرة، وهي الجريمة الكبرى بنظره حسب تعليمات أبوظبي، ولو كان قلبه على وطنه لشكر قناة تابعة لدولة ثانية قامت بإنتاج فلم عن دولته، فلم سيكون مرجعا للأجيال القادمة التي تفضل الفيديو على الكتب، فلم يبث للملاين حول العالم يعرف الناس من هي سلطنة عمان؟ مقابل المليارات التي تصرفها الإمارات لتشويه التاريخ والمستقبل.

فقال في تغريدته ما نصه: “عمان امبراطورية عظيمة وهذا فخر لنا ، لكن برامج الجزيرة عن الامبراطورية العمانية وعرض خارطة عمانية تضم دولة الامارات ليس لوجه الله والتاريخ وانما كعادتها الجزيرة تحاول دق اسفين بين الجارتين الشقيقتين ، لكن القيادتين والشعبين الشقيقين في عمان والامارات اكبر من ان يؤثر فيهم برنامج.”

- Advertisement -

واعترض الكثير من النشطاء واستغربوا غضب جداد العماني الجنسية الإماراتي الولاء، وقال أحدهم ما نصه: “سعيد جداد التاريخ لا يلتغى وهذا أرث خالد فمثلما كانت تتحدث الكتب عن تاريخ الدول وبطولاتهم وأمجادهم، فمن حق عمان كذلك أن تعرب عن أرثها وتاريخها الذي يريد أن أن يمحيه.. شكرآ للجزيرة لأنك ستفتحين عقول العالم من هي الأصل ومن هي الفرع.”

وقال ناشط آخر له:” فكرني من جاك العفو بتلتزم بيتك وأهلك وحياتك الخاصة .. بسك يوز عن هذي الامور قالهي معاوية الرواحي عليك قلب طفل وعقل شيطان أما التاريخ اذا تعتبره عار هذا شي يرجعلك .. وللعلم كل شي يصير تحت دائرة ضوء مؤسسات الدولة وتاريخنا لم يكن يوماً تاريخ اسود هو تاريخ مضيء ومشرف”

شاهد الفلم الوثائقي الذي جنن سعيد جداد أكثر من الذباب الإماراتي

قد يعجبك

قد يعجبك ايضا
2 تعليقات
  1. محمد يقول

    قناة الجزيرة هدفها الفتن وزرع الشقاق ووثقت ما تهدف نشره من نعرات وخبث فلماءا ندافع عن تلك البيئة التي لا تنبت الا شرا ..الامبراطوريه العمانيه لا تحتاج إلى توثيق من قبل الاشرار فالتلفزيون العماني ووزارة الاعلام لديها من الوثائق والافلام الكثير والكثير وما قدمته هذه القناة ليس هدفه التوثيق وانمااثارة الفتنه بين الاشقاء ولا داعي للمزايده..نصيحتى لهم أن يهتموا بالقضية الفلسطينبه إذا كان لدى مذيعييها ذرة من وطنيه وعمان. بقيادتها الحكيمه وسيايتها العظيمه لا تؤثر عليها مثل هذه التفاهات وعلى العمانيين الانتباه لما يحاك لهم لزرع الفتنة بين عمان والامارات

  2. ام اليزن يقول

    عمان ستظل شامخا ونحن شعب لا نعرف سوى حب عمان وسنظل نعشقها ونحترم الناس ولكن من يقول لعمان بكلمه لا اعتبره انسان فكيف بارض الأمان والتسامح ان تكون هكذا سنظل نهتف عمان عمان وغفر الله لابينا وحبيبنا قابوس اسكنه الله فسيح جناته وان يحفظ أبينا جلاله السلطان هيثم ويوفقه ويمد ف عمره يا رب اميين

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.