شاهد محمد رمضان دخل في نوبة بكاء بعد عودته من إمارة التطبيع أبوظبي؟ (فيديو)

1

الدبور – محمد رمضان وبعد عودته من إمارة التطبيع أبوظبي. دخل الفنان المصري في نوبة بكاء شديدة في أول ظهور له. أثارت مشاعر المشاهدين وكل من تابع الفيديو الذي إنتشر بشكل واسع على منصات وسائل التواصل الإجتماعي.

ولم يتمالك الفنان المصري محمد رمضان نفسه. عندما صعد على المسرح لإلقاء كلمة على هامش حضوره مؤتمرًا صحفيًا أقيم لدعم ضحايا الحروق تحت إشراف مستشفى ”أهل مصر“. في لفتة إنسانية أثارت ردود فعل واسعة.

وصعد رمضان المسرح بعدما شاهد فيديو قصير عن حالات وقصص عن مرضى الحروق. حيث قال إنه كفنان يستمد القوة من هؤلاء الضحايا بصبرهم على الألم.

وأكد محمد رمضان، أن أي نجاح يحققه في حياته الفنية والعملية وقف خلفه الجمهور. لافتًا إلى أن تواجده في هكذا مناسبة لتقدير الجمهور والقيام بواجباته نحو المشاركة المجتمعية لكافة الفئات.

إقرأ أيضا: الإمارات بدأت بجني ثمار التطبيع: السعادة الحقيقية تصل إلى دبي (صور)

- Advertisement -

وبيّن محمد رمضان الذي عاد من إمارة التطبيع أبوظبي. أنه من المهم أن يتم إلقاء الضوء على قصص وقضايا ضحايا الحروق ودعم مصابيها معنويًا ضد التنمر الذي يعانون منه في مراحل حياتهم المختلفة. مشددًا على أن الفن له دور قوي في التوعية.

وأشار رمضان إلى أن أي شخص يمر بأي أزمة فإن الله يمنحه القوة كي يتحمل أي شيء يعاني منه. منوهًا بأنه يعتبر ضحايا الحروق أقوى منه وهم من يدعمونه.

قد يعجبك

قد يعجبك ايضا
تعليق 1
  1. انسان يقول

    انتم كلكم اكبر كذابين و افاقين و بتستغلوا ظروف الناس و حياتهم و محنهم لمزيد من الشهر و جني الملايين ليس الا و كسب تعاطف الناس تعاطف كاذب و منانفق من يريد الخير لا يخرج في برنامج ولا علي شاشات ولا يتم تصويره اعمل الخير في صمت و يجب علي الدوله من الاساس ان ترعي هؤلاء و كل مريض ايضا و من ذوي الاعاقه فكم من الالااف من ذوي الاعاقه مهمشين في المجنمع ولا يتم معاملتهم بادميه ولا يحصلون علي معامله كمثل باقي البشر و يعانون في حياتهم سواء من الرعايه او العمل او كسب الرزق
    يا ناس كفايه ام تمثيل في اي بلد كافر لا يخرج ممثل او راقصه لتشهر باي مريض لمجرد الشهره و ان يقال عليها او عليه انه انسان
    الانسانيه تعامل و تصرف علي ارض الواقع و ليس موقف تمثيلي رخيص مبتذل حفظناه الاالاف المرات و اصبح بلا اي معني او مضمون ولا حتي نتيجه ,,,,,

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.