مجزرة المعلمين في الكويت.. إنهاء خدمات 1961 معلما وافدا

0

الدبور – فيما اعتبرها البعض مجزرة المعلمين بحق 1961 معلما وافدا. طالب ديوان الخدمة المدنية في الكويت، وزارة التربية بتزويده ببيان تفصيلي بشأن 1961 معلما ومعلمة من غير الكويتيين. يعملون بخمسة تخصصات، لدراسة مدى إمكانية إنهاء خدماتهم دفعة واحدة من عدمه في تموز/ يوليو عام 2021.

وتضمنت التخصصات التي أشار إليها ديوان الخدمة (الشريعة الإسلامية والتاريخ والجغرافية وعلم النفس والفلسفة).

حيث طالب ببيان تفصيلي عن كل تخصص يشمل الاسم والرقم المدني والمسمى الوظيفي واسم المؤهل والعدد الإجمالي لكل تخصص لإجراء دراسة شاملة لبيان إمكانية تطبيق سياسة ”الإحلال“ بشأن هذه التخصصات.

وقالت مصادر مسؤولة في وزارة التربية لصحيفة ”القبس“ الكويتية . ”إن الإدارات المعنية تعمل على تجهيز كشوفات بأسماء جميع المعلمين المقيمين في التخصصات الخمسة المشار إليها. تمهيداً لإرسالها إلى ديوان الخدمة المدنية بناء على طلبه لدراسة مدى إمكانية إنهاء خدماتهم دفعة واحدة من عدمه“.

إقرأ أيضا: فتاة يهودية توجه رسالة إلى شيطان العرب: نتنياهو وسخ وانت أوسخ منه (فيديو)

وأشارت الصحيفة إلى عدد المعلمين من غير الكويتيين بكل اختصاص (الشريعة الإسلامية 1319 معلم ومعلمة، والاجتماعيات 240، التاريخ 104، الجغرافية 213، علم النفس والاجتماع 27، الفلسفة 58).

وسبق لوزارة التربية أن أنهت خدمات وافدين ببعض التخصصات تطبيقاً لسياسة ”الإحلال“ التي تستهدف إحلال المواطنين في الوظائف الحكومية مكان الوافدين. فيما اتعبره البعض مجزرة المعلمين نسبة لعدد من تم الغستغناء عنهم ومن ستستغني عنهم الكويت في المرحلة المقبلة.

وأصدر ديوان الخدمة المدنية في الكويت. في أيلول/ سبتمبر 2017، قرارًا يقضي بإحلال الكويتيين مكان الوافدين في الوظائف الحكومية، خلال الخمس سنوات القادمة. لتصل إلى ما بين 70 و100% من إجمالي قوة العمل في المجموعات الوظيفية المصنفة في عدة مجموعات، بينها وظائف التدريس والتعليم والتدريب.

قد يعجبك

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.