يمني يغتصب 92 طفلا ومراهقا ما بين 8 و 20 عاما وهذا مصيره بعد القبض عليه

0

الدبور – شاب يمني قام بإغتصاب 92 شخصا معظكهم من الاطفال. حيث تراوحت أعمار ضحاياها ما بين سن 8 و 20 عاما حيث تم القبض عليه ومحاكمته بهذه الجريمة البشعة.

حيث أصدرت محكمة في صنعاء تابعة لجماعة الحوثي، السبت، حكماً بإعدام شاب يبلغ من العمر 25 عاماً، لاغتصابه نحو 92 شخصا في عدة محافظات يمنية.

وتضمن قرار المحكمة الابتدائية الجزائية المتخصصة بأمانة العاصمة، إعدام ”ع م ش“، لارتكابه جرائم خطف بالحيلة والاستدراج لـ 92 شخصا، تتراوح أعمارهم ما بين الثامنة إلى العشرين عاماً واغتصابهم تحت تهديد السلاح وابتزازهم بالتصوير واستخدامهم في وقائع نصب واحتيال.

وقضى منطوق الحكم في الجلسة بإدانة المتهم، بما نسب إليه في صحيفة الاتهام المقدمة من النيابة العامة ومعاقبته بالإعدام رمياً بالرصاص حتى الموت.

وتنفيذ الحكم في ميدان السبعين، بحضور المجني عليهم وذووهم وجمهور من المواطنين ووسائل الإعلام، بالإضافة الى مصادرة أمواله أينما وجدت، وتعويض للمجني عليهم بمبالغ مالية تتراوح بين مليونين وأربعة ملايين ريال لكل شخص.

ولم تحدد المحكمة تاريخا لتنفيذ الحكم.

وكانت النيابة العامة وجهت للمدان تهمة الخطف بالحيلة والاستدراج لـ 92 شخصا واغتصابهم  في عدة محافظات هي أمانة العاصمة وعمران وذمار والحديدة وإب وعدن والبيضاء.

إقرأ أيضا: براءة هيا الشعيبي تجتاح مواقع التواصل الإجتماعي بعد تهمة الفيديو الإباحي

قد يعجبك

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.