الراقصة البرازيلية التي هزت مصر في فيديو جديد، تدخل السلطات الامنية على الخط

2

الدبور – الراقصة البرازيلية هزت مصر ورقصتها على وحدة ونص خلال الأيام الماضية. بعد إنتشار فيديوهات راقصة لها. الفيديوهات إنتشرت بشكل سريع على مواقع التواصل. وحصلت الراقصة بفضلها على أكثر من ربع مليون متابع لحسابها خلال ساعات فقط. لتثبت أن الراقصة في مصر لها وقع على حياة البشر أكثر من أي حدث سياسي أو حتى رياضي.

فما قصة الراقصة البرازيلية التي رقصت مصر كلها وأصبحت حديث مواقع التواصل منذ أمس وحتى كتابة هذا الخبر؟ وبل أصبحت الأكثر بحثا في محركات البحث.

ظهرت الراقصة وهي ترقص على أنغام مهرجان “إخواتي”، وسط تفاعل وتصفيق الكثيرين. وتبين أن هذه الراقصة اسمها “لوردينا”. وأنها تقيم في مصر، مثل المئات اللاتي يعملن بها بالمجال نفسه. وأن مقطع الفيديو تم التقاطه، أثناء تواجدها بأحد مراكز التجميل بمنطقة مصر الجديدة.

ولم تكن هذه المرة هي الأولى التي تظهر فيها “لوردينا”. لكنها أشعلت السوشيال ميديا، قبل 7 شهور، برقصها على أغنية “عود البطل”.

كما قدمت عددًا من الحفلات في الساحل الشمالي. مع الفرقة البرازيلية “شو”، على أغاني “آه لو لعبت يا زهر، وعم يا صياد”، وغيرها.

تقدم “لوردينا”، أيضًا، دروسًا في الرقص الشرقي، وتنشر مقاطع فيديوهات منها عبر حسابها الرسمي على موقع الصور الشهير “انستجرام”.

إقرأ أيضا: ضجة في الكويت بعد الاعتداء على طبيبة مصرية في مستوصف الفنطاس

وقال مصدر أن الجهات الأمنية بدأت في فحص الفيديو الذي تظهر فيه لوردينا، ترقص فيه على مهرجان إخواتي لفرقة الصواريخ.

وأضاف المصدر، أن الفحص المبدئي للفيديو، لم يتضمن أي ايحاءات جنسية طوال مدته، كما أن الراقصة ظهرت ترتدي ملابسها الطبيعية، وأنها لم تكن ترتدي بدلة رقص مخالفة للاشتراطات القانونية، حتى يتم اتخاذ الإجراءات القانونية معها.

وأوضخ المصدر، أن الفيديو كان داخل مكان مغلق خلال في مركز تجميل برازيلي بالقاهرة، وبالتالي لا توجد مخالفة الرقص دون ترخيض، لأن الرخصة للأماكن العامة، ويجب أن يكون الرقص في الحفلات والفناق والملاهي الليلية، وفق الاشتراطات القانونية.

وتابع المصدر، أن جهات الأمن تراجع الموقف القانوني للراقصات الأجنبيات في مصر، للتأكد من سلامة موقفهن القانوني من خلال إجراءات الإقامة، وسداد الضرائب المستحقة على عملهن.

قد يعجبك

قد يعجبك ايضا
2 تعليقات
  1. ابن عجلان. الكركي يقول

    جميل أن نقرأ.. إن أجهزة الدولة تتابع.. إذا كان الرقص في مكان عام أو خاص..
    السؤال… من الذي علم الدنيا… ما يسمى العهر.. الرقص الشرقي؟
    والسؤال الثاني…. ماذا يفعلن المتدربات والمدربات الاجنبيات للرقص.. في مصر العروبة.. ومعقد الرجاء…
    احذروا مخططات الصهاينة وأتباعهم من الأعراب والأذناب..

  2. Abderalzig يقول

    انا كمان بحبك بجدة اليوم الجمعة في حياتي وبعد مماتي على خير

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.