ناشط سعودي يكشف عن تنسيق سعودي أمريكي لتوجيه ضربة عسكرية إلى إيران

1

الدبور – ناشط سعودي معروف بتسريباته التي تصدق في معظم الأحيان. عن تنسيق سعودي إماراتي أمريكي لتوجيه ضربة عسكرية إلى إيران. وذلك قبل رحيل الرئيس الامريكي ترامب عن البيت الأبيض مطلع العام القادم. حيث باتت حظوظه بفترة رئاسية ثانية شبه معدومة بعد حصول منافسه على أرقام عالية في المجمع الإنتخابي.

حيث قال الناشط السعودي المعارض المعروف باسم “مجتهد” بتغريدة لسعها الدبور من صفحته. عن تحركات غريبة في المنطقة قد تكون ضربة عسكرية لإيران. وقال ما نصه: “اتصالات أمريكية مفاجئة مع جهات عسكرية سعودية وخليجية تشير إلى احتمالية التحضير لعمل عسكري في المنطقة ربما يكون ضربة لإيران”

وقد تكون تسريبات مجتهد مرتبطة بما كشفت عنه صحيفة نيويورك تايمز. حيث قالت صحيفة نيويورك تايمز  في وقت سابق. إن مسؤولين في البنتاغون أعربوا سرا عن تخوفهم من إمكانية إطلاق الرئيس دونالد ترامب عمليات علنية أو سرية خلال الشهرين المتبقيين له في البيت الأبيض.

وأضافت الصحيفة أن مسؤولين في البنتاغون لا يستبعدون أن يشن ترامب عمليات ضد أو خصوم آخرين في أيامه الأخيرة في السلطة.

إقرأ أيضا: ايميلي مورفي أقوى سيدة في أمريكا تقف بوجه بايدن وبيدها مفتاح البيت الأبيض

وكشفت الصحيفة أن زملاء وزير الدفاع بالوكالة كريستوفر ميلر أشادوا بخلفيته العسكرية. لكنهم أعربوا عن دهشتهم من ترقيته لهذا المنصب الرفيع. حتى لو كان ذلك بصفة مؤقتة. وأضافت الصحيفة أن زملاء ميلر يرون أنه لا يتمتع بمكانة رفيعة للرد على أي مواقف متطرفة قد تصدر عن ترامب في أسابيعه الأخيرة في منصبه.

كما نشرت صحيفة ملتري تايمز الأميركية مقابلة مع وزير الدفاع الأميركي المقال.  كانت أجرتها معه يوم الرابع من نوفمبر/تشرين الثاني الجاري. قال فيها إنه خاض مواجهاته مع الرئيس دونالد ترامب بعناية. آخذا في الاعتبار أن مغادرته للمنصب ستؤدي لتعيين شخص لا يقول لا للرئيس.

وأضاف إسبر في مقابلته مع الصحيفة. أنه كان يتوقع إقالته من منصبه لكنه لم يكن يعرف متى سيكون ذلك. وأنه لم يفكر بالاستقالة من منصبه يوما. كما قال وزير الدفاع الأميركي المقال إنه لم يكن يوما من ضمن الأشخاص الذين يقولون نعم في كل الوقت.

قد يعجبك

قد يعجبك ايضا
تعليق 1
  1. النوبي صلاح يقول

    هالدول الخليجية المتمرجله المتآمره مع اميركا ضد ايران لو فيهن خير كانوا تجمعوا لطرد اسرائيل والقواعد ماقول الا حسبي الله ونعم الوكيل

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.