إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

شاهد أكبر عملية نصب تشهدها سلطنة عمان.. هذا ما فلته شركة أجنبية

الدبور – في عملية تعتبر أكبر عملية نصب شهدتها سلطنة عمان من قبل شركة أجنبية تعمل على أرضها منذ فترة.  كشف محامٍ عماني عن احتيال شركة أجنبية على عمالها العُمانيين وغادرت السلطنة بحيلة ماكرة.

وقال المحامي عبدالعزيز الحارثي في تغريدةٍ لسعها الدبور من صفحته على موقع تويتر. إن شركة أجنبية غادرت السلطنة بين ليلة وضحاها بحيلة، وتركت جميع العمال العمانيين بها في موقف صعب.

وأوضح “الحارثي” أنّ الشركة الأجنبية ظنت بأنها ستهرب من التزاماتها. لكنّ المحامي “الحارثي” قال: “بتوفيق الله تحصلنا على أحكام الفصل التعسفي لصالح العمال وتتبعنا معاملات الشركة وقمنا بالتنفيذ على مستحقاتها لدى الشركات العمانية وتحصلنا على كافة حقوق موكلينا”.

وتحفّظ المحامي العماني على ذكر اسم الشركة. فيما أشاد مغرّدون عُمانيون بالجهود القانونية التي بُذلت لإرجاع حقوق ومستحقات العاملين في الشركة  .

إقرأ أيضا: سلطنة عمان تتخلص من العمالة الوافدة بأعداد كبيرة لفتح المجال للشباب العماني

وقال المحامي ما نصه: “غادرت شركة أجنبية السلطنة بين ليلة وضحاها بحيلة،وتركت جميع العمال العمانين بها في موقف صعب.ظنت بأنها ستهرب من التزاماتها. بتوفيق الله تحصلنا على أحكام الفصل التعسفي لصالح العمال وتتبعنا معاملات الشركة وقمنا بالتنفيذ على مستحقاتها لدى الشركات العمانية وتحصلنا على كافة حقوق موكلينا”

 

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد