شاهد إستقبال المرتزق أمجد طه بالأحذية في القدس المحتلة وهرب تحت حماية جيش الإحتلال

0

الدبور – أفاد شهود عيان من القدس المحتلة أن المرتزق أمجد طه قد تم إستقباله بالأحذية من قبل شباب القدس المحتلة. وأن قوات من جيش الإحتلال التي كانت تراقب تحركاته لحمايته و الفود المرافق له قد تدخل بسرعة لحمايته.

وكان المرتزق الإماراتي السعودي البحريني الذي يحمل الجنسية البريطانية ويقدم نفسه على إنه بريطاني عربي. قد قام بزيارة تطبيعية مع وفد إماراتي بحريني إلى الأراضي المحتلة.

ونشر طه عدة فيديوهات مستفزة من داخل الأراضي الفلسطينية المحتلة يمدح بها الكرم الإسرائيلي ودولة إسرائيل الحرة كما قال ليستفز الشعب الفلسطيني كما هو مطلوب منه تماما.

وقام شباب من فلسطينين الداخل برميه بالأحذية خلال تصوير بعض المشاهد برفقة وفد إماراتي وبحريني كان في زيارة تطبيعية بالتنسيق مع الجيش الإسرائيلي الذي كلف مجموعة خاصة لحمايته.

وقال شاهد عيان كان في المنطقة أن الجيش تدخل بشكل قوي لحمايته. وأن الإعتداء عليه كان فقط لإرسال رسالة له أن الأرض لها أصحاب وزيارته وتطبيعه مرفوض لا أكثر. لأن كمية الحرس التي أحاطت به كانت كبيرة لأن زيارته تمت بتنسيق مسبق.

إقرأ أيضا: سيدة تونس الأولى تتزوج من أمير سعودي بعد وفاة بن علي وتصبح الزوجة الرابعة

وسينشر الدبور بعض الفيديوهات فور وصولها من المصدر مع هذا الخبر لاحقا.

وكان المرتزق المعروف أمجد طه الذي يتقلب ويغير مواقفه كما يريد له ولي عهد أبوظبي شيطان العرب بن زايد. قد نشر عدة فيدوهات تطبيعية بشكل لا يخلو من الحقارة  الواضحة. التي وصفها النشطاء كأن الإمارات و الإحتلال أخوة تفرقوا عن بعض لسنوات و اليوم عادوا لحضن بعض.

وبعد فشل المرتزق من دخول محيط مدينة القدس الشرقية وهروبه تحت حماية جيش الإحتلال قام بتصوير الفيديو الذي ذهب بالأساس لتصويره فقط للإستفزاز وليس لزيارة المسحد الأقصى كما قال ذات مرة. أن زيارة الأقصى ليست من اولوياته الآن. قام بتصويره من بعيد في القدس الغربية وقال الكلمات المطلوبة منه وغادر بعدها.

وقالت ناشطة عن صعود هذا المرتزق المفاجئ ومن ساعده، بتغريدة لسعها الدبور ما نصه: “من ادخل أمجدطه عالم الإعلاميين المثقفين السعوديين ممثله بحرينيه كبيره تزوجهاسرالمده ثلاث سنوات وكانت على علاقات بالمشاهير السعوديين بشكل عام”

وقال الكثير من النشطاء أن أصل أمجد طه غير معروف، هو يحمل الجنسية البحرينية ويدافع عن الإمارات والسعودية و التطبيع. ويتم توجيهه كما يشاء ين زايد.

وأكد أكثر من ناشط خليجي من قطر و السعودية والبحرين وحتى الإمارات نفسها إن أصل طه من إيران وهو فقط مرتزق وجده بن زايد في بريطانيا بعد واجه من فتاة بحرينية مشهورة واستغله عندما وجد به الدناءه واضحة وتكاد تظهر على وجهه.

 

قد يعجبك

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.