إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

ولي عهد أبوظبي بن زايد يعترف لاول مرة في إجتماع سري إنه شيطان العرب!

الدبور – ولي عهد أبوظبي الحاكم الفعلي للإمارات بن زايد، إعترف في إجتماع سري مع ولي عهد السعودية بن سلمان في مدينة نيوم عقد الأسبوع الماضي. إنه فعلا شيطان العرب. وكل المؤامرات التي تمت في صناعة الأزمة الخليجية هي من صنع يديه فعلا.

وأوضحت المصادر التي نقلت الخبر. أن اجتماع “بن سلمان” و”بن زايد” سبقه اتصالات عدة بينهما، وفقا لما أورده موقع “تاكتيكال ريبورت”، المعني بشؤون الاستخبارات.

ورغم أن المصادر لم تكشف عن تفاصيل الاجتماع. إلا أنها أشارت إلى خلاصة مفادها أن “بن سلمان” و”بن زايد” توصلا إلى اتفاق مبدئي بشأن المصالحة الخليجية.

وأوضحت أن “بن زايد” وافق على سحب تحفظاته في هذا الصدد. وطمأن “بن سلمان” بأنه لن يسعى إلى عرقلة جهود المصالحة كما يفعل كل مرة باحترافيه. وقال ما دام العاهل السعودي الملك “سلمان بن عبدالعزيز” يرغب في حل الأزمة الخليجية فسأتوقف عن ممارساتي الشيطانية في هذا الملف فقط وهذه الفترة.

والخميس، أعلنت الكويت أن القمة الخليجية السنوية ستعقد بالسعودية، في 5 يناير/كانون الثاني المقبل.

وبهذا الإعلان، يتأكد تأجيل القمة الخليجية لمدة شهر؛ حيث كان من المعتاد عقدها في ديسمبر/كانون الأول من كل عام، في إجراء قالت “رويترز” إنه يأتي بهدف إتاحة الوقت لأطراف الأزمة الخليجية للإعلان عن اتفاق ملموس لتجاوز الخلافات.

إقرأ أيضا: أمجد طه خلع سرواله في أحد فنادق “تل أبيب” وصحفي كان هناك يصاب بصدمة (فيديو)

وتتسارع، منذ أسابيع، محاولات إيجاد أرضية مشتركة لحل الخلافات بين دول الحصار وقطر، والتي أفرزت عن أعنف أزمة سياسية تضرب منطقة الخليج منذ نشأة تلك الدول.

وكثفت الكويت من دور الوساطة لمحاولة حل الخلاف، بعد إعلان الإدارة الأمريكية دعمها الكامل للأمر. وأسفرت الجهود عن تقريب وجهات النظر بين السعودية وقطر. حيث تبادل مسؤولو البلدين الرسائل الإيجابية.

لكن الإمارات، وعلى الجانب الآخر، قادت الجبهة المتحفظة على الأمر، ونجحت في استمالة البحرين ومصر إلى موقفها، بحسب مراقبين. خصوصا بعد رفض دولة قطر أن تكون الإمارات ضمن المصالحة في الفترة الاولى على الأقل.

الأمر الذي أزعج ولي عهد أبوظبي شيطان العرب بن زايد وسعى لإفشال المصالحة بكل قوة. ولكن ولي عهد السعودية طلب منه أن يوافق لأن الملك سلمان مصمم على المصالحة ويريدها أن تحصل في حياته، وهو الامر الذي جعل بن زايد يقطع وعدا بأن لن يتدخل في عرقلة المصالحة في هذه الفترة.

ولا يؤتمن جانب بن زايد ولا بن سلمان، ومن المتوقع أن تنهار المصالحة حتى وإن تمت بعد وفاة الملك سلمان أو إن وجدت تلك الدول الضوء الأخضر من جديد من الإدارة الامريكية القادمة.

قد يعجبك ايضا
2 تعليقات
  1. محمد يقول

    إذا كان بن زايد شيطان العرب لماذا تسمون اردوغان الذي نشر الشر والدمار بالمنطقة العربيه

  2. حدث العاقل بما يعقل يقول

    أجتماع سري كيف وصلتكم المعلومه ! الامير محمد بن سلمان مومصرح بشي ،
    على الاقل لما تكذب اكذب بشي يدخل المخ 🤣

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد