ضاحي خلفان ينافس ماغي فرح وهذه أبرز نبوءات العام القادم! شاهد

0

الدبور – ضاحي خلفان شرطي مرور دبي يبدو إنه وجد ضالته في عمل جديد. واصبح ينافس ماغي فرح في نشر ما يقوله الفلك كل عام. وتفرغ ليصبح أكبر دجال في العالم العربي خصوصا مع موجة التطبيع ولتسلية سياحة الدعارة التي تصله من دولة الإحتلال.

وأثار ضاحي خلفان كالعادة سخرية النشطاء على مواقع التواصل كعادته. حيث يتابعه الكثير من النشطاء من باب السخرية والضحك بعيدا عن أخبار كورونا و التطبيع.

ونشر خلفان سلسلة من التغريدات بعنوان “بايدن والرئاسة القادمة”. قال فيها: “سيظهر بايدن أن سياسة ترامب في التعامل مع الملف الإيراني خاطئة. وقد يطرح تعديلات لبعض البنود فقط لذر الرماد في العيون للرأي العام، لتقبل ايران بها. وقد يصعّد بايدن من تعامله مع بعض الدول العربية ويلمّح لمشروع الاخوان لزعزعة بعض الدول العربية”.

وأضاف: “سيضيع بايدن في بحر الصين، وسيحاول أن يتخذ موقفا أهدأ بغية الالتفاف على الصين او كبح جماح سرعة قطارها الاقتصادي، ولكنه لن يفلح”.

إقرأ أيضا: الشيخ راتب النابلسي يثير حالة من الجدل في فيديو جديد على وسائل التواصل

كما اعتبر أن مسيرة بايدن “ستكون مثقلة باعباء لا يقدر بحكم شيخوخته ان يتابع مجرياتها مما سيمكن النائب من لعب الدور البديل”.

وقال خلفان إن بايدن “يأتي بين عهدين: عهد فاشل لأوباما وعهد ناجح جدا لترامب. ولذلك لن يقلد ترامب وسيقع في خط سير اقرب الى أوباما، ولا يرقى لعهد ترامب”.

وأثار نبوءات خلفان حول عهد بايدن موجة من السخرية والجدل. حيث خاطبه مغرد يدعى أسامة إبراهيم التكريتي بقوله: “تفكيرك خاطئ تماما. هذه الإجراءات (واقصد التحول الحاد جدا عن سياسة الرئيس السابق والتي تصل الى حد الانقلاب عليها), لا يقوم بها رئيس منتخب في دولة ديمقراطية تحكمها وتديرها المؤسسات، بل يقوم بها جنرال عسكري قام بانقلاب عسكري على جنرال آخر واستلم الحكم منه في دولة من دول العالم الثالث”.

وسخر الناشط هشام الفارس من حديث خلفان عن عهد ترامب الناجح، حيث أشار إلى أن ترامب قام بـ”نقض العهود والانسحاب من الاتفاق النووي، والانسحاب من أغلب المنظمات الدولية، فضلا عن حصار وتجويع الشعوب، وحماية من يدفع له أكثر، والغدر بالأكراد حلفاء أمريكا وتسليمهم للجيش التركي، كما ساهم في استفحال كورونا في امريكا، وازدياد حالات الاستقطاب الحاد والانقسام فيها. والقائمة تطول”.

 

قد يعجبك

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.