بالفيديو مدير فندق في دبي : السياح الصهاينة سرقوا كل شيء من الفنادق!

0

الدبور – كما قال الذباب الإماراتي مع بداية التطبيع أن السياح الصهاينة ستنعش إقتصاد الإمارات بعد هروب السياحة العالمية منها وإفلاس دبي خاصة. خصوصا بعد أزمة جائحة كورونا التي أتت لتنهي دبي تماما لولا التطبيع الذي جاء لينقذ الإمارات من الإفلاس كما إدعى الذباب الذي لم يترك طريقة وإلا استخدمها ليبرر التطليع. فإذا السياح الصهاينة ذهبوا لسرقة دبي كما سرقت فلسطين من قبل.

فقد لسع الدبور مقطع فيديو إنتشر على مواقع التواصل ونشرته الإعلامية الفلسطينية مجدولين حسونة على صفحتها لما يسرقه السياح من دولة الإحتلال الشقيقة للإمارات من فنادق دبي. والفيديو جاء حسب تقرير نشرته صحيفة عبرية لا يستطيع الذباب مهاجمتها بل سيهاجم من ينقل عنها كعادته.

فقد مر شهر على بدء الرحلات الجوية بين دولة الإحتلال والإمارات العبرية المتحدة. وهناك بالفعل تقارير تفيد أن السياح الإسرائيليين يسرقون من الفنادق كل ما يمكن حمله، بحسب “يديعوت أحرونوت”.

ونقلت الصحيفة عن رجل أعمال إسرائيلي قوله: “منذ سنوات عديدة أتيت إلى الإمارات العربية المتحدة وأقوم بأعمال تجارية هناك.. في الشهر الماضي وصلت إلى الفندق الذي كنت أقيم فيه. وشعرت بالرعب عندما شاهدت في بهو الفندق إسرائيليين يفتحون حقائبهم قبل تسجيل المغادرة ويتم تفتيشهم بحثا عن أشياء مسروقة من الغرف”.

إقرأ أيضا: السعودية العظمى تحارب شقيقة لجين الهذلول بواسطة عضو ذكري (شاهد)

وقال مدير أحد الفنادق المطلة على برج خليفة: “نستضيف مئات السياح من جميع أنحاء العالم. وهناك عدد غير قليل من السياح الذين يسببون المشاكل.

في الآونة الأخيرة، أوقفنا سائحين إسرائيليين يأتون إلى الفندق ويأخذون معهم كل ما يمكن حمله. مثل المناشف وأكياس الشاي والقهوة وحتى المصابيح”.

وتضيف الصحيفة أنها طلبت من مدير الفندق تقديم أمثلة على السرقات التي يقوم بها الإسرائيليون، فقال: “عائلة مع طفلين أرادت تسجيل المغادرة ووجدنا أن هناك أشياء مفقودة في الغرفة..

وعندما طلب ممثل البهو في الفندق شرح فقدان هذه الأشياء بدأ الضيوف بالصراخ..

وبعد جدال وافقوا على فتح الحقائب لنجد هناك دلو الثلج وعلاقات ومناشف وجه.. وحين قلنا لهم إننا سنبلغ الشرطة قرروا إعادة الأشياء والاعتذار”.

ونشرت الإعلامية الفلسطينية مجدولين حسونة مقطع الفيديو وعلقت عليه بقولها حسب ما لسع الدبور ما نصه: “إسرائيليون يسرقون أغراضا من فنادق #دبي. حسب إفادة رجل أعمال إسرائيلي شاهدهم بنفسه. لن تتخيلوا ماذا سرقوا مناشف، غلايات قهوة، علاقات ملابس، جهاز الكوي، أكواب وملاعق. لقد سرقوا فلسطين بأكملها فلا تستغربوا من سرقتهم لتلك الأغراض. هذه هي أخلاق اليهود. قريبا سيسرقون #الإمارات

 

قد يعجبك

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.