شاهد طفل كويتي هز مواقع التواصل الإجتماعي وتناقل الإعلام الغربي قصته

0

الدبور – طفل كويتي هز مواقع التواصل الإجتماعي حيث حصل على كمية تفاعل وتعاطف كبيرة خلال الأيام الماضية بين النشطاء. وتناقل الكثير من النشطاء مقطع الفيديو الذي وصل حتى للوطن العربي و العالم الغربي لما له من أثر كبير بما فعله.

فقد تداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي. مقطع فيديو مؤثر ظهر فيه طفل قيل إنه كويتي، وكان جالسا عند قبر الأمير الراحل صباح الأحمد. لإبلاغه بالمصالحة الخليجية.

ورصد المقطع حديث الطفل وهو يبشر أمير دولة الكويت الراحل بقوله: ”السلام عليكم يا يوبا أبشرك يا أبو قلب كبير.. أبشرك بأنه قد انزاحت الغمة عن إخواننا في شعب الخليج. والحمد لله يا أبي وجعلها مثل ما كنا شعب واحد“.

إقرأ أيضا: صحيفة إماراتية تهاجم أمير الكويت بعد المصالحة الخليجية: لا تفرح كثيرا هذا ما ينتظرك

وأضاف الطفل: ”وهذا كله بفضل الله تعالي وبفضل جهودك. وأبونا نواف الخير أكمل مسيرتك. الله يرحمك يا أبونا صباح والله يحفظك يا أبونا نواف والله يديم المحبة بين شعب الخليج“.

وأثار الفيديو تفاعلا واسعا بين النشطاء في مواقع التواصل، معتبرين إياه من أكثر المقاطع المؤثرة بشأن ردود الفعل حول المصالحة التي وقعت خلال القمة الخليجية في مدينة العلا بالسعودية.

والتي تبين تعطش الشعوب للوحدة و المصالحة ونبذ الخلاف. وأوضح هذا الفيديو وغيره من الفيديوهات و التعليقات التي خرجت من السعودية و الإمارات كمية الكبت الذي فرضته السلطات السعودية والكويتية برفض الحصار أو حتى التعاطف مع قطر ولو بكلمة. وفرضت غرامات وسجن لكل من يتعاطف مع قطر أو حتى لا يؤيد حصارها ومقاطعتها وهو ما حصل مع الداعية السعودي سلمان العودة.

وكتب الناشط هشام الخروصي أحد الذين نشروا المقطع بتغريدة ما نصه كما لسع الدبور: “طفل كويتي مخاطبا المغفور له صباح الأحمد ومطمئننا له بأن #المصالحة_الخليجية انتهت وأن الخليج عاد كما كنتم تسعون له وأن الشيخ نواف الأحمد أكمل المشوار بمصالحتهم. حب الخليج بات هاجس للجميع الصغير قبل الكبير. الله واكبر يا خليجا ضمنا.”

 

قد يعجبك

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.