حزن في عُمان بعد وفاة محاربة السرطان.. السيدة الجليلة حققت حلمها قبل وفاتها

0

الدبور – السيدة الجليلة عهد بنت عبدالله البوسعيدي، زوجة السلطان هيثم بن طارق، وهو لقب يطلق في سلطنة عمان يشبه لقب السيدة الأولى في أكثر من بلد. حققت حلم فتاة عمانية في معركتها التي خاضتها مع مرض السرطان اللعين. لتنتقل إلى جوار ربها بعد أن خسرت معركتها مع السرطان.

فقد توفيت الطفلة العمانية هند البلوشية محاربة السرطان متأثرة بمرضها الاثنين، والتي كانت قد استقبلتها حرم السلطان هيثم بن طارق، السيدة الجليلة عهد بنت عبدالله في قصر البركة العامر بولاية السيب.

وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي صورا للقاء السيدة عهد البوسعيدية حرم السلطان هيثم بن طارق، سلطان عمان بالطفلة العُمانية محاربة السرطان هند قبل أيام من وفاتها.

إقرأ أيضا: قصة الفتاة العمانية جهينة الحوسني التي أبكت وأشعلت مواقع التواصل في السلطنة (فيديو)

وكانت حرم السلطان العماني قد حققت أمنية الطفلة هند البلوشية واستقبلتها في قصر البركة العامر في وقت سابق من الشهر الجاري.

وودع أهالي شناص الطفلة الصغيرة هند البلوشية التي وافتها المنية بعد صراع طويل مع مرض السرطان، ونعاها رواد مواقع التواصل الاجتماعي بالسلطنة بحزن وتأثر بقصتها البطولية.

وتفاعل النشطاء في سلطنة عمان مع خبر وفاة محاربة السرطان الفتاة العمانية التي خاضت حربا قوية ولمن الله أراد لها أمرا آخر عنده في جنات النعيم. وتفاعل النشطاء مع مبادرة السيدة الجليلة وتحقيق حلم الفتاة فور علمها بما طلبته قبل شهر تقريبا من وفاتها.

 

قد يعجبك

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.