إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

كلوب هاوس في الكويت أوصل مجموعة من المشاركين بإحدى الغرف إلى السجن (فيديو)

0

الدبور – كلوب هاوس في الكويت، التطبيق الذي بدأ بالإنتشار بشكل واسع خصوصا بين الطبقة المثقفة والإعلامية. أوصل مجموعة بإحدى الغرف فيه إلى السجن والمحاكمة الجنائية بتهمة تجاوز الآداب العامة.

وكأي تطبيق فيه الصالح والطالح. فقد ألقى رجال إدارة الجرائم الالكترونية في الكويت، القبض على عدد من المواطنين والوافدين قاموا بإنشاء غرفة تعارف وزواج باسم ”جمع رأسين بالحلال“ في تطبيق ”كلوب هاوس“.

الجريمة لم تكن بالفكرة أو الإسم، بل بما حصل داخل الغرفة. وتم إلقاء القبض على القائمين على هذه الغرفة بينهم وافدين من جنسيات مختلفة بتهمة ”مخالفة الآداب العامة على كلوب هاوس، والتحريض على ممارسات غير أخلاقية وتجاوز حدود الآداب العامة“.

وأكد مصدر أمني في قطاع الجنائي لصحيفة ”الأنباء“ الكويتية المحلية. ”أنه تم إحالة عدد من الموقوفين من المواطنين إلى النيابة العامة ووافدين الى الإبعاد الإداري“، لافتاً إلى أن المضبوطين كانوا يدخلون التطبيق بأسمائهم الحقيقية، وآخرون يدخلون بأسماء وهمية.

إقرأ أيضا: شاهد مراهق مسلم في تكساس الأمريكية يقتل ستة من أفراد أسرته بالرصاص و ينتحر

وتداول عدد من النشطاء والحسابات الإخبارية في الكويت مقطعاً مسجلاً من داخل الغرفة في التطبيق. حيث اعتمد القائمون عليها على عرض طلبات الراغبين بالزواج على الفتيات الموجودات في الغرفة في محاولة للجمع بينهم بغرض الزواج.

وانتقد نشطاء بينهم نائب سابق إقامة هذه الغرفة. مؤكدين أن ما تم فيها مخالف لعادات وتقاليد المجتمع الكويتي المحافظ.

حيث قال محمد هايف المطيري بتغريدة لسعها الدبور ما نصه: “أكد لي وكيل الداخلية مشكورا. أنه تم إلقاء القبض على القائمين على ماتم تداوله مؤخرا .. عبر خدمة”الواتساب”والخاص بتسجيل لغرفة (جمع رأسين بالحلال). ويشترك فيه عدة جنسيات عبر إحدي المنصات. وقد تمت الإحالة للنيابة والذي يظهر الفتيات والشباب بمظهر مزري لايليق بأخلاق وعادات المجتمع الكويتي.”

وشهد تطبيق ”كلوب هاوس“ القائم على التسجيل الصوتي إقبالاً كبيراً في الكويت من قبل فئات مختلفة بينهم مسؤولين وإعلاميين شاركوا في غرف افتراضية لمناقشة قضايا مختلفة.

قد يعجبك

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد