إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

فتاة مصرية تعرضت للتحرش في رمضان ولقنت المتحرش درساً قاسياً (فيديو)

الدبور – فتاة مصرية تعرضت للتحرش من قبل رجل في الشارع ولكنها تصرفت بشكل مختلف عن جميع قضايا التحرش المستمرة في مصر منذ سنوات طويلة وزادت خلال السنوات الماضية. فهي لم تصمت عن حقها ولكنها أخذته بيدها ولقنته درسا لن ينساه في ما تبقى له في حياته.

و تصدت فتاة مصرية بكل قوة وشجاعة لرجل تحرش في الشارع، وأوسعته ضربا، كما قالت في مداخلة هاتفية مع برنامج “حضرة المواطن” على قناة “الحدث اليوم”.

وقالت الفتاة “صافي ترك” إنها لقنت المتحرش بها درسا قاسيا، حيث إنها تلعب ملاكمة كهواية وليس احترافا، وكانت تمشي في الشارع، لكن أحد المارة وصف جسمها بطريقة ليست محترمة، بحسب قولها.

وأضافت: “تكلم عن جسمي بطريقة مش محترمة، لفيت له وقلت له بتقول إيه يا (…)، لقيته بيجري، جريت وراه وقعدت أصرخ وأقول حرامي”.

إقرأ أيضا: لأول مرة عبد الرحمن العقل يتحدث عن تجربته الأليمة مع غزو الكويت 1990 وماذا فعلت به زينب الضاحي (فيديو)

وتابعت: “الناس أول ما سمعوا كلمة حرامي، اتجمعوا عليه وضربوه، وأنا ضربته معاهم، وقعد يحلف، فلما سألوني سرق مني إيه، قلت لهم مسرقش لكن اتحرش بيّ، وده قلته في الآخر خالص، لأني لو قلت كده هيسيبوه وده اللي حصل فعلا”.

وأوضحت: “كسرت له سنتين من أسنانه بالبوكس في وجهه”.

وواصلت: “أنصح كل البنات إنهم ميخافوش لأن المتحرش جبان، هو أجبن شخص موجود على الأرض، لأنه بيبقى خايف وبيبص حواليه يمين وشمال لأنه عارف إن اللي بيعمله غلط، وبقول لكل بنت متخافيش وجيبي حقك بنفسك، لأنك لو استنيتي إن حد يجيبلك حق، محدش هيجيب لك حق، انتي الوحيدة اللي بتدافعي عن نفسك”.

شاهد فتاة مصرية تعرضت للتحرش

ولقيت “صافي” إشادات واسعة على مواقع التواصل الاجتماعي في مصر، حيث وصفها المغردون بأنها “بطلة” كونها تصدت للمتحرش ولقنته درسا لم ينساه.

وقال ناشط ل فتاة مصرية ما نصه كما لسع الدبور: “- شايفين البنت الجميلة دي !؟ – دي “صافي ترك”. بنت مصرية ماشية في أمان الله. لقت متحرش بيحاول يعتدي عليها. “بجملة حقيرة”. ادته علقة مش هينساها العمر كله وعملت محضر فيه وقررت تعرف الناس حقيقته. “لأن ده اللي كل كائن متحر.ش يستحقه”. وطبعاً أنا استئذنت منها في نشر القصة والصور فخر”

 

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد