إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

شقيقة ضحية جريمة صباح السالم فرح حمزة التي هزت الكويت تكشف تفاصيل جديدة (فيديو)

الدبور – كشفت شقيقة ضحية جريمة صباح السالم في الكويت تفاصيل جديدة عن الجريمة التي هزت دولة الكويت ومازال التفاعل حولها مستمرا في وسائل التواصل الإجتماعي حتى خارج الكويت ووصل إلى معظم الدول العربية وبل الغربية. لأنها تتعلق بحقوق المرأة.

و روت شقيقة ضحية جريمة صباح السالم تفاصيل جديدة سبقت مقتل شقيقتها فرح حمزة، بعد خطفها وقتلها طعنا على يد شاب جراء رفضها الزواج منه، في جريمة صادمة وقعت في نهار رمضان المبارك.

وقالت شقيقة فرح حمزة أكبر ضحية  ”جريمة صباح السالم“ في مقطع فيديو متداول: ”ياما ناشدت وزارة الداخلية الكويتية وذهبت إلى مخفر الداعية والسالمية ما سوو لي شي، وبعدها أنا ولخالتي سجلوا لي قضية بالزهرة“.

وأضافت: ”رحنا عند وكيل النيابة أحمد العجيري بنيابة حولي أناشده إن أخرج الشاب هيقتلنا عشان هو مهددني أنا وأختي، كأن إحنا ما نتكلم وآخر مرة طردني“.

إقرأ أيضا: شاهد: الأمير الوليد بن طلال يتحرش بممرضة سعودية و بدون ملابس داخلية (فيديو)

وتابعت شقيقة المغدورة فرح: ”سجلت قضيتين ويوم رحنا نشتكي في الأدلة الجنائية الرائد قلت له راح يغتالنا يقول اذهبي سجلي قضية“.

وأضافت: ”راح رجع بالسيارة على أختي وخالتي لقتلهما بالسيارة وما مسكوه وبعدها ذهبت سجلت قضية خطف. حبسوه كام يوم وطلعه وكيل النيابة بكفالة“.

وأوضحت: ”أقوله أستاذ شلون تطلعه بكفالة راح يغتالنا ولا همه، يقول لي لو سوى شي ارفعي قضية وتصير قضية تفيدكم بالمحكمة“.

واستطردت بالقول: ”كذا مرة نبهت وكيل النيابة أحمد العجيري إن الشاب راح يغتالنا لأنه هددنا بالقضية الأولى“.

وكانت الأجهزة الأمنية الكويتية ضبطت مواطنا بعد ساعات قليلة من ارتكابه الجريمة بحق شابة في العقد الثالث من عمرها. بعد خطفها وطعنها ورمي جثتها أمام مستشفى.

جريمة صباح السالم المروعة والبشعة

ووقعت الجريمة في منطقة صباح السالم بمحافظة مبارك الكبير. مساء الثلاثاء. حيث أقدم الجاني على طعن الضحية بآلة حادة ورمي جثتها أمام مستشفى العدان.

وقالت وزارة الداخلية في بيان رسمي: ”إن قطاع الأمن الجنائي تمكن من ضبط المواطن في زمن قياسي بعد ارتكابه الجريمة“.

وبثت حسابات كويتية مقطع فيديو يظهر شخصا قيل إنه الجاني.

وتفاعل الكثير من نشطاء وسائل التواصل الإجتماعي مع الجريمة. وايضا علق الكثير من الإعلاميين عليها بغضب لبشاعتها. الدبور لسع بعض التعليقات من موقع تويتر على جريمة صباح السالم المروعة.

حيث علقت الإعلامية علا الفارس على الجريمة. واعادت بث بعض المقاطع التي تم تداولها. وقالت بتغريدة لسعها الدبور ما نصه: “اسأل نفسي كيف عاشت المغدورة لحظات حياتها الأخيرة. عن كم الذعر والخوف والتوسل عن كم الوجع والخذلان. رفضت الزواج من رجل متخلف. فكان الثمن حياتها. وهي التي لجأت للقضاء مرارا لطلب الأمان. سحقا للظلم وسحقا لكل القوانين اذا لم تحقق ما وجدت من أجله !!!! “

الدبور ينشر لكم بعض التعليقات الغاضبة على الجريمة البشعة:

 

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد