إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

زاهي وهبي بعد معركته مع الموت يخاطب الموت في قصيدة جديدة مؤثرة

الدبور – زاهي وهبي الشاعر والإعلامي اللبناني وبعد نجاته من فيروس كورونا وبعد صراعه مع الموت وخروجه من المعركة منتصرا على هذا الفيروس اللعين. كتب قصيدة جديدة خاطب فيها الموت والأصدقاء وكل من حزن عليه وقلق من إنه سيغادر هذه الدنيا سريعا.

ونشر زاهي وهبي عبر صفحته على موقع ”تويتر“ جزء من القصيدة بتغريدة لسعها الدبور، التي أطلق عليها عنوان ”عائدًا من الموت“، قائلًا:

عائداً من موتي… أضخُّ الحياة في عروق الحياة… أرشُّ الأرض قمحاً وأمنيات…

أقولُ للموت: تأخّرْ في القلب متَّسعٌ للحُبّ…. في الرئتين هوى لا هواء…

للأصدقاء: مهلاً لا وقتَ للدمع، لا وقت للبكاء… أجِّلوا كلماتِ الحزن والرثاء…. انتصروا للمظلومين، للفقراء… أضيئوا العمر قصائدَ وأغنيات.

إقرأ أيضا: تطور خطير على صحة دلال عبد العزيز ترفض العلاج وتستسلم للموت (فيديو)

وحرصت الإعلامية اللبنانية رابعة الزيات، على دعم زوجها بعد شفاءه من فيروس كورونا، حيث أعادت نشر القصيدة على صفحتها بموقع ”تويتر“ وعلقت عليها قائلة: ”تليق بك الحياة“.

زاهي وهبي ورحلة علاج طويلة

image

يذكر أن زاهي وهبي، خرج من المستشفى، وذلك بعد تحسن حالته الصحية بشكل نسبي بعد معاناة كبيرة ومضاعفات نتيجة الإصابة بفيروس كورونا المستجد. ووصف زاهي تجربته مع كورونا قائلًا: ”تجربة مؤلمة، وقاسية، وصعبة، وأتمنى ألّا تصيب أي إنسان“.

وتفاعل الكثير من محبي الشاعر زاهي وهبي مع القصيدة الجديدة التي نشرها. وتفاعل الكثير من الإعلاميين والشخصيات وتمنوا له الشفاء التام. حيث قال في إحدى تغريداته إنه لا يزال يعاني من أعراض ما بعد كورونا وأن العلاج قد يمتد لشهور للأسف وتمنى للجميع الشفاء.

 

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد