إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

مجزرة في التليل لبنان.. أكثر من 20 قتيلا في مجزرة عكار (فيديو)

الدبور – مجزرة في التليل لبنان بكل ما تحمل الكلمة من معنى. وبالرغم من الكوارث التي يعيشها لبنان منذ فترة طويلة وبعد مجزرة المرفأ التي حلت ذكراها قبل أيام. تعرضت لبنان إلى مجزرة جديدة في التليل.

حيث أسفر انفجار صهريج وقود ليل السبت/الأحد، ببلدة تليل بعكار شمال لبنان عن مقتل أكثر من 20 شخصا وإصابة آخرين، بحسب ما أكده الصليب الأحمر اللبناني و نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي.

وتداول نشطاء على تويتر مشاهد بعد الانفجار تظهر اندلاع النيران في المكان، وسط نداءات عجت بها تويتر للتبرع بالدم لإسعاف المصابين جراء الانفجار. ونقلت قناة إم.تي.في عن الصليب الأحمر اللبناني تأكيده مقتل 20 فردا على الأقل في انفجار صهريج وقود بشمال لبنان.

وفي وقت لاحق، أوضح الصليب الأحمر اللبناني على تويتر أنّ فرقه ”نقلت 20 جثّة وأكثر من 7 جرحى“ من موقع انفجار صهريج وقود في عكّار إلى مستشفيات في المنطقة.

وتم نقل أغلب الإصابات جراء الانفجار والحريق الذي أعقبه، إلى مستفى السلام. وأظهرت مقاطع فيديو تواجد رجال الإطفاء والصليب الأحمر في موقع الحادث وسط تجمع العشرات من المواطنين. وفي مقطع آخر يظهر انتشار النيران، وسط تعليق لمصوره وهو يقول إنه لجثث تحترق.

إقرأ أيضا: يا فرحة تطبيع ما تمت في الإمارات

وبحسب صحيفة النهار اللبنانية، شارك في عملية إجلاء الضحايا الجيش وقوى الأمن الداخلي والدفاع المدني والأهالي إلى جانب الصليب الأحمر، كما كان هناك أكثر من 13 سيارة إسعاف وعشرات المسعفين على الأرض.

كما توجهت فرق الإسعاف في جهاز الطوارئ والإغاثة من طرابلس إلى مكان الانفجار للمساعدة في عمليات نقل الجرحى والمصابين. وأكدت الصحيفة أن هناك عدداً من المفقودين في محيط موقع الخزان قذفهم عصف الانفجار.

وفي تعليقه على كارثة مجزرة في التليل لبنان، قال رئيس الوزراء اللبناني السابق سعد الحريري على تويتر ”مجزرة عكار لا تختلف عن مجزرة المرفأ. رحم الله الشهداء وأسكنهم فسيح جناته. شفى الله الجرحى والمصابين“.

وأضاف الحريري ”ما حصل في الجريمتين لو كانت هناك دولة تحترم الإنسان لاستقال مسؤولوها، بدءاً برئيس الجمهورية إلى آخر مسؤول عن هذا الإهمال. طفح الكيل. حياة اللبنانيين وأمنهم أولوية الأولويات“.

وتأتي الكارثة الجديدة، بعد أيام على الذكرى السنوية لكارثة انفجار مرفأ بيروت والذي تسبب بمقتل أكثر من 200 شخص في الرابع من أغسطس من العام الماضي.

في وقت سابق السبت، تشكلت صفوف انتظار طويلة جدا أمام محطات الوقود فيما اعترض مواطنون غاضبون صهاريج الوقود في بعض المناطق، وفق ما أفادت وسائل إعلام محلية.

مجزرة في التليل لبنان مجزرة عكار

وعلق ناشط لبناني على مقطع فيديو نشره على حسابه بقوله كما لسع الدبور ما نصه: “ما حصل في #التليل مشابه لانفجار المرفأ”.. يتحدث الناس عن الفاجعة بعدما اشرقت الشمس بعد ليل مرعب.. #مجزرة_عكار دفع ثمنها الفقراء والناس. يدفعون ثمن الاهمال والافقار والتهريب. هذا الرجل يتحدث عن الكارثة.. عن المفقودين، الجثث المتفحمة، الوجع والقهر لا حدود لهما.. يسقط الاجرام.”

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد