إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

مجزرة مرعبة في تكساس: 19 قتيلا في إطلاق النار بمدرسة ابتدائية (فيديو)

الدبور – مجزرة مرعبة في تكساس الأمريكية حصلت اليوم عندما أقدم شخص على إطلاق النار بمدرسة ابتدائية في الولاية التي تسمح بحمل كافة انواع الأسلحة لمواطنيها، ويمكنهم التجول بها في الشوارع.

حيث قال جريج أبوت حاكم ولاية تكساس الأمريكية إن مسلحا قتل 19 تلميذا ومعلما اليوم الثلاثاء في مدرسة ابتدائية في جنوب الولاية. ووصفها بالمأساة المروعة، ولم يتم تصنيفها حتى كتابة الخبر بالإرهابية أو الأرهاب المحلي.

وأعلن الحاكم مقتل منفذ إطلاق النار، وقال أن القاتل الذي عرفه باسم سلفادور راموس والبالغ من العمر 18 عاماً هو مهاجر، وتم قتله من قبل الشرطة. وأضاف يبدو أنه خرج من سيارته ويحمل معه مسدس وقام بإطلاق النار على الطلبة ومن ثم على الشرطة التي هرعت إلى مكان الحادث.

وقالت صحيفة واشنطن بوست أن المهاجم الذي قتل ١٨ طفلا في مدرسة ابتدائية في تكساس عانى من التنمر في المدرسة الثانوية وعلى مواقع التواصل الاجتماعي واثناء ممارسته العاب الفيديو بسبب مشاكل في النطق ولكنته كما ترك منزل والدته بسبب تناولها المخدرات.

إقرأ أيضا: سلطنة عمان: حملة ممنهجة لزرع الفتنة داخل المجتمع العماني من دولة جارة

ضحايا المجزرة المروعة في تكساس
ضحايا المجزرة المروعة في تكساس

مجزرة مرعبة في تكساس

20220524192710reup 2022 05 24t192458z 227814081 rc2vdu91rq6n rtrmadp 3 texas shooting 2048x1339 1

وقال حاكم ولاية تكساس الجمهوري غريغ أبوت في مؤتمر صحافي إنّ المهاجم “أطلق النار وقتل الضحايا بشكل مروّع ومجنون” في مدرسة ابتدائية في بلدة يوفالدي الواقعة على بعد 130 كيلومترا تقريبا غرب سان انطونيو.

ويدعى مطلق النار سالفادور راموس وقد قتل بدوره في الحادثة. وقال مسؤولون في دائرة الأمن العام في تكساس إن الشرطة أردته وأضافوا أن بالغين قضيا أيضا في الهجوم من بنيهم مدرس/ في مجزرة مرعبة في تكساس.

وكانت قد أفادت الشرطة المحلية في وقت سابق عن وقوع مجزرة مرعبة في تكساس خلال عملية إطلاق ناري عشوائي داخل مدرسة ابتدائية وانه تم القبض على الفاعل قبل الإعلان عن مقتله من قبل الشرطة في تبادل إطلاق نار لتوقيفه من الإستمرار في مجزرة مرعبة في تكساس.

وشدد الرئيس الأمريكي الذي بدا عليه التأثر في كلمة رسمية في البيت الأبيض “حان الوقت لتحويل الألم إلى تحرك”.

وسأل “متى، حبّاً بالله، سنقف بوجه لوبي الأسلحة؟” وأضاف “أنا مشمئز وتعب” من حوادث إطلاق النار المتكررة في الأوساط المدرسية. وحصدت هذه المأساة الأخيرة حياة لأطفال في العاشرة تقريبا.

مجزرة مرعبة في تكساس

وأظهرت أشرطة فيديو عرضت عبر وسائل التواصل الاجتماعي أطفالا يتم إجلاؤهم على عجل وهم يركضون ضمن مجموعات صغيرة إلى حافلات مدرسية صفراء أمام المدرسة.

ووقع الحادث بينما كان جو بايدن في طريق العودة من جولته الآسيوية وقد تولى الكلام فور عودته إلى البيت الأبيض.

وقالت نائبته كامالا هاريس “لقد طفح الكيل” داعية إلى “التحرك” بشأن أعمال العنف المرتبطة بالأسلحة النارية وهي آفة وطنية. وقالت “انفرطت قلوبنا مجددا. علينا ان نتحلى بالشجاعة للتحرك” متوجهة إلى الكونغرس العاجز عن إصدار التشريع المناسب رغم هذه المآسي.

وأمر البيت البيض بتنكيس الأعلام في كل الإدارات الرسمية “تكريما لضحايا” يوفالدي.

20220524195941reup 2022 05 24t195434z 56881235 rc2vdu94pvq4 rtrmadp 3 texas shooting 2048x1340 1

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد